Sunday 29th of March 2020
نيوترك بوست

 

تقرير: حنين العثماني

تمتع تركيا باحتوائها على أماكن أثرية كثيرة، وذلك لأنها شهدت نشأة قيام كبرى الحضارات التاريخية القديمة كالحضارة الهيلسته والحيثية واليونانية والرومانية والبيزنطية نهاية بحضارات الإسلام السلجوقية والعثمانية، كما أن عاصمتها اسطنبول تتميز بتراث معماري باهر وممتد عبر العصور حيث تشكل المتاحف أهم الأماكن التراثية والسياحية في الدولة، فاسطنبول وحدها تحتوي على أكثر من 100 متحف ما بين الأثرية والجديدة والفنية والخطوط العربية العريقة.

 

من الجميل أن تشهد هذه المتاحف اختلافاَ في المحتوى فترى كل متحف يضم مقتنيات ليست موجودة إلا فيه، فمتحف ساكيبسابانسيSakipSabanci Museum: يعد من أجمل المتاحف التركية للفنون الجميلة، يحتوي على عدد من المخطوطات والوثائق الحكومية والدينية التي ترجع للعصر العثماني، وهو من أجمل المتاحف على مضيق البوسفور  حيث كلف الامير محمد الفاتح عام 1925 المهندس المعماري الإيطالي ادوارد لبناء الفيلا و هي الآن المبنى الرئيس للمتحف تم شراء القصر عام 1951 على يد الحاج عمر سابانجي،  وبعد وفاته عام 1966 كان يضم عدد من اللوحات الفنية ولوحات الخط العربي والمفروشات الأنيقة، في عام 1998 تم تحويل المنزل لمتحف فني للفنون واللوحات الفنية والمخطوطات والوثائق الفنية، ثم تم فتح المتحف للزوار ابتداء من عام 2002 حتى أصبح في عام 2005 ضمن المعايير العالمية الدولية للمتاحف يوجد فيه وحدات تعليمية يقعد بالمتحف الندوات والحفلات المختلفة ويوجد برامج تعليمية وأدوات لحفظ الموروث الفني الموجود بالمتحف.

 

و متحف رحمي كوجRahmiKoc Museum: التي قامت مؤسسة غير ربحية بتأريخ تاريخ النقل في تركيا فتم جمع جميع أنواع العربات ووسائل النقل والاتصالات التي كانت موجودة في العصور القديمة، المتحف عبارة عن مبنى رائع يضم الآثار الصناعية لوسائل النقل التركية على مدى عصور طويلة، يقع المتحف على شاطئ القرن الذهبي يضم آلاف من السفن القديمة و الحنطور و الطائرات و السيارات و المركبات، تم إنشاؤها من قبل عدد من المهندسين والحرفيين الموهوبين، ويوجد قسم خاص بالأطفال ويقصده عدد من السياح والزوار لمشاهدة معالم المتحف المميزة جدًا، إضافة بداخل المتحف مركزًا للأبحاث الصناعية والهندسية للحفاظ على تلك المعدات الموجودة في المتحف .

 

ومتحف توب كابييسمى الباب العالي هو مقر الحكم العثماني و مقر السلاطين العثمانيون لسنوات طويلة كان مركز إداري لدولة العثمانية هو من المتاحف العثمانية العريقة،  تمتزج فيه روح الحضارة العثمانية والفنون الشرقية، يحتوي البناء على غرف وأجنحة كثيرة جدًا يتكون من السراميك و السلامليكوالصالونات الرئيسية يوجد غرف للأمانات المقدسة فيها سيف الرسول صلّ الله عليه وسلم و بردته و سيوف الخلفاء الراشدون،  كان مقر لإقامة السلاطين العثمانيون من أعوام 1465-1856 ميلادية، يوجد في القصر أربعة أفنية رئيسية ومساكن و مطابخ و مستشفى وتم بناءه في عهد السلطان العثماني محمد الفاتح للقصر عدد من الأبواب لا يفوتك زيارة تلك المتحف الفريد.
 

 

متحف الآثار هو مجمع من ثلاث مباني تحتوي على كمية هائلة من التحف والمقتنيات الأثرية من كافة الثقافات والحضارات على مستوى العالم، تقدر جميع المقتنيات بحوالي مليون قطعة أثرية مما يجعله الأكبر في العالم و الأكبر في تركيا، من حيث عدد المقتنيات الأثرية التي تحتويه، تنسب جميع المقتنيات لجميع المناطق التي سيطرت الدولة العثمانية عليها أو التي خضعت للنفوذ العثماني جزيرة العرب و إفريقيا والأناضول و البلقان وافعانستان يوجد أيضاَ عدد من القطع الأثرية الفرعونية من مصر و قطع من الحضارة البابلية والسامرية والحضارة الرومانية و قطع فنية من الحقب البيزنطية.

 

متحف اسطنبول للفن الحديثوهو من أهم متاحف الفن الحديثة في المدينة يتمتع بإطلالة مميزة جدًا على ساحل البوسفور، هو من الأماكن المميزة لمحبي الفنون الحديثة على العموم، ويوجد به عدد من المعارض والمتاحف الدائمة والمؤقتة ويضم المتحف أيضاَ متحف لتصوير الفوتوغرافي وأماكن لبرامج التعليمية والاجتماعية و متاجر و مطاعم وصالة لسينما ومكتبة غنية بالكتب الحديثة للفنون.

 

متحف بيرا Pera Museum: يهدف المتحف إلى تقديم مجموعة واسعة من الخدمات الفنية الثقافية ذات الجودة العالية والتعرف على الطراز المعماري العثماني مواعيد الزيارة من الاثنين إلى الجمعة من الساعة التاسعة صباحًا إلى الساعة الخامسة مساءًا ويوم الأربعاء من الساعة التاسعة إلى الساعة السابعة مساءًا أما يوم السبت من الساعة العاشرة والنصف صباحًا إلى الساعة السابعة، حيث يوجد ورش عديدة لتعليم الأطفال الفنون والرسم والتلوين .

 

وما زالت هناك بعض المتاحف التي لم نستطيع إعطائها حقها في الوصف أو الذكر، لكن ما زالت تركيا تهتم بالمتاحف التي تناسب عصر التكنولوجيا، ليقصدها السياح من كل بقاع العالم.

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

 

تقرير: حنين العثماني

تمتع تركيا باحتوائها على أماكن أثرية كثيرة، وذلك لأنها شهدت نشأة قيام كبرى الحضارات التاريخية القديمة كالحضارة الهيلسته والحيثية واليونانية والرومانية والبيزنطية نهاية بحضارات الإسلام السلجوقية والعثمانية، كما أن عاصمتها اسطنبول تتميز بتراث معماري باهر وممتد عبر العصور حيث تشكل المتاحف أهم الأماكن التراثية والسياحية في الدولة، فاسطنبول وحدها تحتوي على أكثر من 100 متحف ما بين الأثرية والجديدة والفنية والخطوط العربية العريقة.

 

من الجميل أن تشهد هذه المتاحف اختلافاَ في المحتوى فترى كل متحف يضم مقتنيات ليست موجودة إلا فيه، فمتحف ساكيبسابانسيSakipSabanci Museum: يعد من أجمل المتاحف التركية للفنون الجميلة، يحتوي على عدد من المخطوطات والوثائق الحكومية والدينية التي ترجع للعصر العثماني، وهو من أجمل المتاحف على مضيق البوسفور  حيث كلف الامير محمد الفاتح عام 1925 المهندس المعماري الإيطالي ادوارد لبناء الفيلا و هي الآن المبنى الرئيس للمتحف تم شراء القصر عام 1951 على يد الحاج عمر سابانجي،  وبعد وفاته عام 1966 كان يضم عدد من اللوحات الفنية ولوحات الخط العربي والمفروشات الأنيقة، في عام 1998 تم تحويل المنزل لمتحف فني للفنون واللوحات الفنية والمخطوطات والوثائق الفنية، ثم تم فتح المتحف للزوار ابتداء من عام 2002 حتى أصبح في عام 2005 ضمن المعايير العالمية الدولية للمتاحف يوجد فيه وحدات تعليمية يقعد بالمتحف الندوات والحفلات المختلفة ويوجد برامج تعليمية وأدوات لحفظ الموروث الفني الموجود بالمتحف.

 

و متحف رحمي كوجRahmiKoc Museum: التي قامت مؤسسة غير ربحية بتأريخ تاريخ النقل في تركيا فتم جمع جميع أنواع العربات ووسائل النقل والاتصالات التي كانت موجودة في العصور القديمة، المتحف عبارة عن مبنى رائع يضم الآثار الصناعية لوسائل النقل التركية على مدى عصور طويلة، يقع المتحف على شاطئ القرن الذهبي يضم آلاف من السفن القديمة و الحنطور و الطائرات و السيارات و المركبات، تم إنشاؤها من قبل عدد من المهندسين والحرفيين الموهوبين، ويوجد قسم خاص بالأطفال ويقصده عدد من السياح والزوار لمشاهدة معالم المتحف المميزة جدًا، إضافة بداخل المتحف مركزًا للأبحاث الصناعية والهندسية للحفاظ على تلك المعدات الموجودة في المتحف .

 

ومتحف توب كابييسمى الباب العالي هو مقر الحكم العثماني و مقر السلاطين العثمانيون لسنوات طويلة كان مركز إداري لدولة العثمانية هو من المتاحف العثمانية العريقة،  تمتزج فيه روح الحضارة العثمانية والفنون الشرقية، يحتوي البناء على غرف وأجنحة كثيرة جدًا يتكون من السراميك و السلامليكوالصالونات الرئيسية يوجد غرف للأمانات المقدسة فيها سيف الرسول صلّ الله عليه وسلم و بردته و سيوف الخلفاء الراشدون،  كان مقر لإقامة السلاطين العثمانيون من أعوام 1465-1856 ميلادية، يوجد في القصر أربعة أفنية رئيسية ومساكن و مطابخ و مستشفى وتم بناءه في عهد السلطان العثماني محمد الفاتح للقصر عدد من الأبواب لا يفوتك زيارة تلك المتحف الفريد.
 

 

متحف الآثار هو مجمع من ثلاث مباني تحتوي على كمية هائلة من التحف والمقتنيات الأثرية من كافة الثقافات والحضارات على مستوى العالم، تقدر جميع المقتنيات بحوالي مليون قطعة أثرية مما يجعله الأكبر في العالم و الأكبر في تركيا، من حيث عدد المقتنيات الأثرية التي تحتويه، تنسب جميع المقتنيات لجميع المناطق التي سيطرت الدولة العثمانية عليها أو التي خضعت للنفوذ العثماني جزيرة العرب و إفريقيا والأناضول و البلقان وافعانستان يوجد أيضاَ عدد من القطع الأثرية الفرعونية من مصر و قطع من الحضارة البابلية والسامرية والحضارة الرومانية و قطع فنية من الحقب البيزنطية.

 

متحف اسطنبول للفن الحديثوهو من أهم متاحف الفن الحديثة في المدينة يتمتع بإطلالة مميزة جدًا على ساحل البوسفور، هو من الأماكن المميزة لمحبي الفنون الحديثة على العموم، ويوجد به عدد من المعارض والمتاحف الدائمة والمؤقتة ويضم المتحف أيضاَ متحف لتصوير الفوتوغرافي وأماكن لبرامج التعليمية والاجتماعية و متاجر و مطاعم وصالة لسينما ومكتبة غنية بالكتب الحديثة للفنون.

 

متحف بيرا Pera Museum: يهدف المتحف إلى تقديم مجموعة واسعة من الخدمات الفنية الثقافية ذات الجودة العالية والتعرف على الطراز المعماري العثماني مواعيد الزيارة من الاثنين إلى الجمعة من الساعة التاسعة صباحًا إلى الساعة الخامسة مساءًا ويوم الأربعاء من الساعة التاسعة إلى الساعة السابعة مساءًا أما يوم السبت من الساعة العاشرة والنصف صباحًا إلى الساعة السابعة، حيث يوجد ورش عديدة لتعليم الأطفال الفنون والرسم والتلوين .

 

وما زالت هناك بعض المتاحف التي لم نستطيع إعطائها حقها في الوصف أو الذكر، لكن ما زالت تركيا تهتم بالمتاحف التي تناسب عصر التكنولوجيا، ليقصدها السياح من كل بقاع العالم.