Monday 9th of December 2019
نيوترك بوست

نيودلهي-نيوترك بوست

توفيت امرأة حامل، تبلغ من العمر 25 عاما، في الهند بعد أن حاولت ولادة طفلها بنفسها من خلال مشاهدة فيديو على الإنترنت حول كيفية الولادة دون أي تدخل خارجي.

 ووفقا لتقارير "Times of India" ونقلا عن الشرطة المحلية، تم العثور على المرأة في غرفة مستأجرة في "جوراخبور" شمال شرق الهند، إلى جانب جثة طفلها حديث الولادة وهاتف يعرض فيديو بعنوان "كيفية الولادة في المنزل ذاتيا".  

وبحسب التقارير فإن مالك المبنى حطّم باب الغرفة بعد أن أبلغ الجيران عن رؤية دماء تتدفق من غرفة المرأة، صباح يوم الاثنين 11 مارس الجاري.

وذكرت صحيفة "Hindustan Times" أنه تم العثور على بعض المقصات وشفرة وبعض الخيوط.  واتصلت الشرطة بأسرة المرأة من خلال استخدم هاتفها الشخصي.

في السياق ذاته قال المسؤول في المنطقة، رافي راي، إن الأم المسكينة، التي لم تحدد هويتها، استأجرت الغرفة قبل 4 أيام من الحادثة، ومن المرجح أنها اتخذت قرار الإنجاب وحيدة "خوفا من وصمة العار الاجتماعية المرتبطة بكونها أما غير متزوجة".

 وأكدت الشرطة في بيانها: "لا يمكننا الكشف عن اسم المرأة، لأنها كانت في الخامسة والعشرين من عمرها، وغير متزوجة".

 وأضافت الشرطة أنها تواصل التحقيق في حالة الوفاة، مع جمع بيانات الهاتف وتحديد وقت الوفاة المحتمل، ولكن العائلة لم تقدم تقريرا إلى الشرطة أو تسجل أي شكوى.


اقرأ المزيد| رجل يضرب زوجته بحزام جلدي لعدم اتباعها تعليمات منجم 


 

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

نيودلهي-نيوترك بوست

توفيت امرأة حامل، تبلغ من العمر 25 عاما، في الهند بعد أن حاولت ولادة طفلها بنفسها من خلال مشاهدة فيديو على الإنترنت حول كيفية الولادة دون أي تدخل خارجي.

 ووفقا لتقارير "Times of India" ونقلا عن الشرطة المحلية، تم العثور على المرأة في غرفة مستأجرة في "جوراخبور" شمال شرق الهند، إلى جانب جثة طفلها حديث الولادة وهاتف يعرض فيديو بعنوان "كيفية الولادة في المنزل ذاتيا".  

وبحسب التقارير فإن مالك المبنى حطّم باب الغرفة بعد أن أبلغ الجيران عن رؤية دماء تتدفق من غرفة المرأة، صباح يوم الاثنين 11 مارس الجاري.

وذكرت صحيفة "Hindustan Times" أنه تم العثور على بعض المقصات وشفرة وبعض الخيوط.  واتصلت الشرطة بأسرة المرأة من خلال استخدم هاتفها الشخصي.

في السياق ذاته قال المسؤول في المنطقة، رافي راي، إن الأم المسكينة، التي لم تحدد هويتها، استأجرت الغرفة قبل 4 أيام من الحادثة، ومن المرجح أنها اتخذت قرار الإنجاب وحيدة "خوفا من وصمة العار الاجتماعية المرتبطة بكونها أما غير متزوجة".

 وأكدت الشرطة في بيانها: "لا يمكننا الكشف عن اسم المرأة، لأنها كانت في الخامسة والعشرين من عمرها، وغير متزوجة".

 وأضافت الشرطة أنها تواصل التحقيق في حالة الوفاة، مع جمع بيانات الهاتف وتحديد وقت الوفاة المحتمل، ولكن العائلة لم تقدم تقريرا إلى الشرطة أو تسجل أي شكوى.


اقرأ المزيد| رجل يضرب زوجته بحزام جلدي لعدم اتباعها تعليمات منجم