Tuesday 19th of November 2019
نيوترك بوست

أبوجا - نيو ترك بوست

على مدار الأعوام الماضية، حفرت جمعيات تركية نشطة في نيجيريا، أكثر من 300 بئر في البلد الذي يعاني من قحط تصل مدته إلى 6 شهور سنويا.

ومن أبرز تلك الجمعيات، جمعية "أدامدير"، النشطة في نيجيريا منذ عام 2010، إلى جانب وقف "عزيز محمود هدائي"، وجمعية البشير، ووقف الديانة التركي، وجمعية "يد واحدة/ بير إل"، ومركزها أوروبا.

وتواصل تلك الجمعيات وغيرها فعالياتها الإنسانية في نيجيريا، من خلال حفر مئات الآبار في البلاد، بهدف تأمين مياه الشرب للمواطنين، في مختلف مناطق البلاد، وخاصة في القرى، والمدارس، والجوامع، ومخيمات اللاجئين.

وبهذا الشأن، أكد ممثل جمعية "أدامدير"، فاتح أمين دانيشان، إن جمعيتهم حفرت عشرات الآبار في مناطق مختلفة من البلاد، ضمن إطار أنشطتها الإغاثية والتعليمية في نيجيريا، لافتا إلى أن تلك الأنشطة بشكل عام تعتبر أقل من الحد المرجو.

وأضاف دانيشان، أن المناطق الريفية في عموم نيجيريا تشهد أزمة في مياه الشرب، وأن الجمعيات التركية تعمل لتأمين المياه للنيجيريين من خلال حفرها أكثر من 300 بئر حتى الآن، وأن جمعية أدامدير افتتحت مؤخرا بئرها الـ127.

وأوضح أن الطقس في نيجيريا يشهد هطول أمطار لستة أشهر، وأن قسما كبيرا من المواطنين في المناطق التي تفتقر لمياه الشرب النظيفة، يضطرون لتنظيف المياه الموحلة من الطحالب قبل شربها.

وافتتحت الجمعية التركية بئرها ذو الرقم 127، في منطقة كوالي بالعاصمة أبوجا، حيث قال "إن أهالي هذه لمنطقة كانوا يضطرون سابقا لنقل المياه من بحيرة واقعة على بعد 700 متر، ولذلك قررنا حفر بئر هنا، بهدف تأمين مياه الشرب لأهالي المنطقة".

وتبلغ تكلفة حفر وإنشاء بئر مع كافة معداته في نيجيريا تبلغ حوالي ألفين و500 دولار.


اقرأ أيضاً| جمعية تركية حفرت 184 بئراً لتوفير مياه الشرب في دول فقيرة 


 

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

أبوجا - نيو ترك بوست

على مدار الأعوام الماضية، حفرت جمعيات تركية نشطة في نيجيريا، أكثر من 300 بئر في البلد الذي يعاني من قحط تصل مدته إلى 6 شهور سنويا.

ومن أبرز تلك الجمعيات، جمعية "أدامدير"، النشطة في نيجيريا منذ عام 2010، إلى جانب وقف "عزيز محمود هدائي"، وجمعية البشير، ووقف الديانة التركي، وجمعية "يد واحدة/ بير إل"، ومركزها أوروبا.

وتواصل تلك الجمعيات وغيرها فعالياتها الإنسانية في نيجيريا، من خلال حفر مئات الآبار في البلاد، بهدف تأمين مياه الشرب للمواطنين، في مختلف مناطق البلاد، وخاصة في القرى، والمدارس، والجوامع، ومخيمات اللاجئين.

وبهذا الشأن، أكد ممثل جمعية "أدامدير"، فاتح أمين دانيشان، إن جمعيتهم حفرت عشرات الآبار في مناطق مختلفة من البلاد، ضمن إطار أنشطتها الإغاثية والتعليمية في نيجيريا، لافتا إلى أن تلك الأنشطة بشكل عام تعتبر أقل من الحد المرجو.

وأضاف دانيشان، أن المناطق الريفية في عموم نيجيريا تشهد أزمة في مياه الشرب، وأن الجمعيات التركية تعمل لتأمين المياه للنيجيريين من خلال حفرها أكثر من 300 بئر حتى الآن، وأن جمعية أدامدير افتتحت مؤخرا بئرها الـ127.

وأوضح أن الطقس في نيجيريا يشهد هطول أمطار لستة أشهر، وأن قسما كبيرا من المواطنين في المناطق التي تفتقر لمياه الشرب النظيفة، يضطرون لتنظيف المياه الموحلة من الطحالب قبل شربها.

وافتتحت الجمعية التركية بئرها ذو الرقم 127، في منطقة كوالي بالعاصمة أبوجا، حيث قال "إن أهالي هذه لمنطقة كانوا يضطرون سابقا لنقل المياه من بحيرة واقعة على بعد 700 متر، ولذلك قررنا حفر بئر هنا، بهدف تأمين مياه الشرب لأهالي المنطقة".

وتبلغ تكلفة حفر وإنشاء بئر مع كافة معداته في نيجيريا تبلغ حوالي ألفين و500 دولار.


اقرأ أيضاً| جمعية تركية حفرت 184 بئراً لتوفير مياه الشرب في دول فقيرة