Sunday 15th of December 2019
نيوترك بوست

إسطنبول - نيو ترك بوست

قرر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، إيقاف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، إثر تصريحاته بعد الطرد الذي تعرض له ضد تشيلي في مباراة المركز الثالث في كأس كوبا أمريكا.

وأكد "كونميبول" في بيان رسمي عبر موقعه الإلكتروني، إيقاف قائد منتخب "التانغو" لمدة 3 أشهر من تاريخ صدور القرار، بالإضافة إلى تغريمه 50 ألف دولار بسبب سوء سلوكه وتصريحاته المسيئة ضد مسؤولي الاتحاد القاري واتهامهم بالفساد والتحيز للبرازيل، بعد إقصاء الأرجنتين من الدور نصف النهائي على يد "السيليساو".

بذلك، سيكون ميسي محروما من الظهور دوليا مع منتخب بلاده عن المباريات التي سيخوضها منتخب الأرجنتين خلال شهري سبتمبر وأكتوبر وهي مباريات ودية ضمن أجندة الفيفا، ضد تشيلي في لوس أنجلوس 5 سبتمبر، وضد المكسيك في سان أنطونيو 10 سبتمبر، وأيضا عن مباراتين في 9 أكتوبر مع ألمانيا، التي لا تزال غير مؤكدة مع البرتغال.

وطرد ميسي في 6 تموز/يوليو الماضي لاشتباك مع التشيلي غاري ميديل الذي طرد معه أيضا، وكان الطرد الثاني فقط خلال مسيرة النجم البالغ 32 عاما.

ورأى ميسي أن منتخب بلاده تعرض لظلم في خسارة نصف النهائي ضد البرازيل "سئمت الحديث عن الهراء في هذه النسخة من كوبا (أميركا)"، موضحا "البرازيل كانت البلد المضيف وهم يديرون الكثير في "كونميبول" هذه الأيام، مما يجعل الأمر معقدا" على المنتخبات الأخرى، متحدثا عن فساد في الكرة الاميركية الجنوبية.


اقرأ أيضا| مواعيد انطلاق الدوريات الأوروبية الكبرى 


 

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

إسطنبول - نيو ترك بوست

قرر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، إيقاف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، إثر تصريحاته بعد الطرد الذي تعرض له ضد تشيلي في مباراة المركز الثالث في كأس كوبا أمريكا.

وأكد "كونميبول" في بيان رسمي عبر موقعه الإلكتروني، إيقاف قائد منتخب "التانغو" لمدة 3 أشهر من تاريخ صدور القرار، بالإضافة إلى تغريمه 50 ألف دولار بسبب سوء سلوكه وتصريحاته المسيئة ضد مسؤولي الاتحاد القاري واتهامهم بالفساد والتحيز للبرازيل، بعد إقصاء الأرجنتين من الدور نصف النهائي على يد "السيليساو".

بذلك، سيكون ميسي محروما من الظهور دوليا مع منتخب بلاده عن المباريات التي سيخوضها منتخب الأرجنتين خلال شهري سبتمبر وأكتوبر وهي مباريات ودية ضمن أجندة الفيفا، ضد تشيلي في لوس أنجلوس 5 سبتمبر، وضد المكسيك في سان أنطونيو 10 سبتمبر، وأيضا عن مباراتين في 9 أكتوبر مع ألمانيا، التي لا تزال غير مؤكدة مع البرتغال.

وطرد ميسي في 6 تموز/يوليو الماضي لاشتباك مع التشيلي غاري ميديل الذي طرد معه أيضا، وكان الطرد الثاني فقط خلال مسيرة النجم البالغ 32 عاما.

ورأى ميسي أن منتخب بلاده تعرض لظلم في خسارة نصف النهائي ضد البرازيل "سئمت الحديث عن الهراء في هذه النسخة من كوبا (أميركا)"، موضحا "البرازيل كانت البلد المضيف وهم يديرون الكثير في "كونميبول" هذه الأيام، مما يجعل الأمر معقدا" على المنتخبات الأخرى، متحدثا عن فساد في الكرة الاميركية الجنوبية.


اقرأ أيضا| مواعيد انطلاق الدوريات الأوروبية الكبرى