Friday 22nd of November 2019
ترجمة نيو ترك بوست

أعلن مسؤول محلي، عن إبرام اتفاق مع أصحاب الفنادق في تركيا يقضي بتحقيق شروط أفضل للسياح المحليين.

وصرح متر فاردار، رئيس وكالة سفر جولي تور، أن الاتفاق ينص على عدم زيادة أسعار الغرف الفندقية في عام 2020 للسياح المحليين.

وقال بحسب ما ترجمت وكالة نيو ترك بوست عن وسائل إعلام محلية نقلت تصريحاته: "عندما وقعنا عقودًا مع أصحاب الفنادق للعام القادم، لم نقبل طلبهم بزيادة الأسعار، وبالتالي سيقوم السياح المحليون بإجازتهم دون أي زيادة في أسعار الفنادق".

وفي صيف عام 2019 ، تقلص سوق السياحة المحلية بشكل كبير بسبب ارتفاع الأسعار.

وقال فيروز بايلكايا، رئيس رابطة وكالات السفر التركية (TÜRSAB)، إن السياح المحليين الأتراك دفعوا 40 في المائة أكثر لإجازاتهم في عام 2019 مقارنة بعام 2018. وقد نتج هذا عن حقيقة أن الفنادق خصصت مساحة أقل للسائحين المحليين بسبب زيادة قيمة العملات الأجنبية مقابل الليرة التركية.

وقال فاردار إن أصحاب الفنادق سيذهبون بطريقة مختلفة في عام 2020 بسبب تقلص ما بين 30 إلى 40 في المائة في عدد السياح المحليين في عام 2019. وقال إنه في المتوسط ​​عادة، يشتري 5 ملايين تركي رحلات سياحية، بينما انخفض هذا الرقم في عام 2019 إلى 3.5 مليون.

السياحة في تركيا

ترجمة نيو ترك بوست

أعلن مسؤول محلي، عن إبرام اتفاق مع أصحاب الفنادق في تركيا يقضي بتحقيق شروط أفضل للسياح المحليين.

وصرح متر فاردار، رئيس وكالة سفر جولي تور، أن الاتفاق ينص على عدم زيادة أسعار الغرف الفندقية في عام 2020 للسياح المحليين.

وقال بحسب ما ترجمت وكالة نيو ترك بوست عن وسائل إعلام محلية نقلت تصريحاته: "عندما وقعنا عقودًا مع أصحاب الفنادق للعام القادم، لم نقبل طلبهم بزيادة الأسعار، وبالتالي سيقوم السياح المحليون بإجازتهم دون أي زيادة في أسعار الفنادق".

وفي صيف عام 2019 ، تقلص سوق السياحة المحلية بشكل كبير بسبب ارتفاع الأسعار.

وقال فيروز بايلكايا، رئيس رابطة وكالات السفر التركية (TÜRSAB)، إن السياح المحليين الأتراك دفعوا 40 في المائة أكثر لإجازاتهم في عام 2019 مقارنة بعام 2018. وقد نتج هذا عن حقيقة أن الفنادق خصصت مساحة أقل للسائحين المحليين بسبب زيادة قيمة العملات الأجنبية مقابل الليرة التركية.

وقال فاردار إن أصحاب الفنادق سيذهبون بطريقة مختلفة في عام 2020 بسبب تقلص ما بين 30 إلى 40 في المائة في عدد السياح المحليين في عام 2019. وقال إنه في المتوسط ​​عادة، يشتري 5 ملايين تركي رحلات سياحية، بينما انخفض هذا الرقم في عام 2019 إلى 3.5 مليون.