كشف رئيس الغرفة التجارية في إسطنبول مصطفى آطاش مساء الاثنين، عن سبب ارتفاع نسبة حالات التسمم بعد تناولهم لنبات السبانخ.

ونقلت صحيفة "حرييت" عن آطاش تأكيده، أن الجزء الأخير من محصول السبانخ الذي وصل من العاصمة أنقرة إلى إسطنبول، مختلط  بنبتة "سامة">

كشف أسباب ارتفاع نسبة التسمم بين المواطنين في إسطنبول

كشف أسباب ارتفاع نسبة التسمم بين المواطنين في إسطنبول
كشف أسباب ارتفاع نسبة التسمم بين المواطنين في إسطنبول

ترجمة: كشف أسباب ارتفاع نسبة التسمم بين المواطنين في إسطنبول

كشف رئيس الغرفة التجارية في إسطنبول مصطفى آطاش مساء الاثنين، عن سبب ارتفاع نسبة حالات التسمم بعد تناولهم لنبات السبانخ.

ونقلت صحيفة "حرييت" عن آطاش تأكيده، أن الجزء الأخير من محصول السبانخ الذي وصل من العاصمة أنقرة إلى إسطنبول، مختلط  بنبتة "سامة" تعرف باسم "تفاحة الشيطان".

وأوضح آطاش في التقرير الذي ترجمته نيوترك بوست، أن مديريه الزراعة والحراجة في إسطنبول أجرت فحوصات عديدة، وتأكدت من أن سبب حالات التسمم هو تناولهم وجبات من محصول السبانخ السام.

وأوضح أن، قرابة 100 متر مربع (ما يعادل تقريبًا 15 طنًا) من محصول السبانخ مختلط بالأعشاب السامة.

وأشار إلى هذه المشكلة لم تحدث منذ إنشاء هذه المزرعة قبل 50 عامًا، موضحًا أنها تنتج 40 ألف طن سنويًا لإسطنبول وأنقرة.

وعن الاتهامات التي وجهت إلى المزرعة والقائمين عليها، بررّ بالقول إن: الأعشاب السامة تشبه كثيرًا نبته السبانخ، ولا يمكن أن يتم تميزها، ولكنه تعهد بعدم تكرار هذه المشكلة، وأكد أن العمل جارِ لفحص كافة المحاصيل الرزاعية الأخرى.

مشاركة على:
-