Thursday 14th of November 2019
غازي عنتاب-نيو ترك بوست

ذكر مصدر مطلع على شؤون السوريين في تركيا، أن الحكومة التركية قررت معاملة جواز السفر السوري منتهي الصلاحية المدخول عن طريقه رسميًا إلى تركيا، كجواز "ساري المفعول"، في عموم الدوائر الحكومية التركية.

ونقلت قناة "حلب اليوم"، عن عضو اللجنة الاستشارية عن السوريين في ولاية غازي عنتاب "محمد زعيرباني"، قوله، إن والي غازي عنتاب أبلغهم في الاجتماع المنعقد ظهر الجمعة الماضي، أن الحكومة التركية قررت إلغاء اشتراط تجديد جواز السفر لتمديد الإقامة السياحية أو تجديد إقامة العمل في تركيا.

ونقل "زعيرباني" عن والي غازي عنتاب قوله: إن "أي معاملة داخل الأراضي التركية تحتاج جواز سفر إلى جانب الإقامة سيُعمل بالجواز المنتهي الصلاحية"، مؤكداً أن القرار قد صدر وسيُعمل به فور وصوله إلى إدارة الهجرة.

كانت عموم دوائر الهجرة والعمل في تركيا، تشترط على السوريين استخراج أو تصديق جواز السفر من قنصلية النظام في إسطنبول، لقبول طلبات تمديد الإقامة وتجديد إذن العمل، وبالتالي دفع رسوم وتكاليف باهظة للنظام وسماسرة القنصلية تبلغ ملايين الدولارات سنويًا.

وخلال الاجتماع الدوري، أكد والي غازي عنتاب، أن دخول السوريين إلى بلدهم سيكون متاحاً خارج نطاق زيارة العيدين وفي أي وقت، لجميع الحاصلين على (كملك) أو إقامة صادرة من غازي عنتاب، ابتداءً من 1 كانون الأول المقبل.

وقال العضو في اللجنة الاستشارية السورية، إن والي غازي عنتاب، شدد على أن الجهات التركية المختصة ستنفذ دوريات مكثفة على المعامل والمؤسسات والمنظمات، فيما يخص استخراج أذونات عمل للعاملين.

ونقل "زعيرباني" عن الوالي قوله: "سنتحرك للتفتيش مع حسن نية"، حيث قد يتم إنذار مدير المؤسسة في المرة الأولى، أو القبول بإثباتات التقدم للحصول على أذونات العمل، مع فرض مخالفة 14 ألف ليرة تركية على رب العمل في حال عدم خضوعه للقوانين حول ذلك.

عودة السوريين من إجازة العيد

وبحسب “زعيرباني”، فإن الوالي أكد على تحديد يومي السبت والأحد (9-10 تشرين الثاني) للسماح بعودة من لم يرجعوا بعد قضاء إجازة العيد في سوريا، مضيفاً أنه تمت مطالبة الوالي بتمديد الفترة ولكن دون تأكيد أو رفض.

عقود عمل ستكون متاحة

وبلّغ الوالي عموم الحاضرين في الاجتماع، بأن الجهات التركية ستعلن قريباً الحاجة إلى توظيف نحو 5 آلاف عامل سوري متخصص في الإنشاءات والبناء، للعمل في ولاية “إزميت” القريبة من إسطنبول، مع إمكانية نقلهم مع عائلاتهم إلى تلك الولاية.

السياحة في تركيا

غازي عنتاب-نيو ترك بوست

ذكر مصدر مطلع على شؤون السوريين في تركيا، أن الحكومة التركية قررت معاملة جواز السفر السوري منتهي الصلاحية المدخول عن طريقه رسميًا إلى تركيا، كجواز "ساري المفعول"، في عموم الدوائر الحكومية التركية.

ونقلت قناة "حلب اليوم"، عن عضو اللجنة الاستشارية عن السوريين في ولاية غازي عنتاب "محمد زعيرباني"، قوله، إن والي غازي عنتاب أبلغهم في الاجتماع المنعقد ظهر الجمعة الماضي، أن الحكومة التركية قررت إلغاء اشتراط تجديد جواز السفر لتمديد الإقامة السياحية أو تجديد إقامة العمل في تركيا.

ونقل "زعيرباني" عن والي غازي عنتاب قوله: إن "أي معاملة داخل الأراضي التركية تحتاج جواز سفر إلى جانب الإقامة سيُعمل بالجواز المنتهي الصلاحية"، مؤكداً أن القرار قد صدر وسيُعمل به فور وصوله إلى إدارة الهجرة.

كانت عموم دوائر الهجرة والعمل في تركيا، تشترط على السوريين استخراج أو تصديق جواز السفر من قنصلية النظام في إسطنبول، لقبول طلبات تمديد الإقامة وتجديد إذن العمل، وبالتالي دفع رسوم وتكاليف باهظة للنظام وسماسرة القنصلية تبلغ ملايين الدولارات سنويًا.

وخلال الاجتماع الدوري، أكد والي غازي عنتاب، أن دخول السوريين إلى بلدهم سيكون متاحاً خارج نطاق زيارة العيدين وفي أي وقت، لجميع الحاصلين على (كملك) أو إقامة صادرة من غازي عنتاب، ابتداءً من 1 كانون الأول المقبل.

وقال العضو في اللجنة الاستشارية السورية، إن والي غازي عنتاب، شدد على أن الجهات التركية المختصة ستنفذ دوريات مكثفة على المعامل والمؤسسات والمنظمات، فيما يخص استخراج أذونات عمل للعاملين.

ونقل "زعيرباني" عن الوالي قوله: "سنتحرك للتفتيش مع حسن نية"، حيث قد يتم إنذار مدير المؤسسة في المرة الأولى، أو القبول بإثباتات التقدم للحصول على أذونات العمل، مع فرض مخالفة 14 ألف ليرة تركية على رب العمل في حال عدم خضوعه للقوانين حول ذلك.

عودة السوريين من إجازة العيد

وبحسب “زعيرباني”، فإن الوالي أكد على تحديد يومي السبت والأحد (9-10 تشرين الثاني) للسماح بعودة من لم يرجعوا بعد قضاء إجازة العيد في سوريا، مضيفاً أنه تمت مطالبة الوالي بتمديد الفترة ولكن دون تأكيد أو رفض.

عقود عمل ستكون متاحة

وبلّغ الوالي عموم الحاضرين في الاجتماع، بأن الجهات التركية ستعلن قريباً الحاجة إلى توظيف نحو 5 آلاف عامل سوري متخصص في الإنشاءات والبناء، للعمل في ولاية “إزميت” القريبة من إسطنبول، مع إمكانية نقلهم مع عائلاتهم إلى تلك الولاية.