Saturday 14th of December 2019
متابعة نيوترك بوست

أشعلت دعوة الكابتن الهلالي ياسر القحطاني التي وجّهها للناقد عبدالعزيز المريسل وبعض الإعلاميين النصراويين لحضور حفل اعتزاله المزمع إقامته في غرة ديسمبر غضب الجماهير الهلالية

واستنكرت دعوته لـ"المريسل"، وأعلنوا مقاطعتهم للحفل، حتى أعلن "المريسل" عدم حضوره، شريطة أن يتم بيع تذاكر حفل الاعتزال من الهلاليين قبل الحفل بيوم، أو سيحضر المناسبة

وفي وقت سابق علق المريسل في بداية تغريداته قبل انطلاقة عاصفة الجدل: قائلاً  "شكراً للصديق ياسر القحطاني على توجيه دعوة شخصية لحضور حفل اعتزاله،

وأعرب عن تمنياته بالتوفيق له في حياته الشخصية والعملية.

ونوه في ختام دعوته أن الدعوة وصلته من يوم الجمعة الماضي"

وتوعدت بعض الجماهير الهلالية بعدم حضور حفل اعتزاله في هاشتاق #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني الذي صعد الترند بين رافض ومؤيد ومحايد لدعوة الإعلاميين النصراويين، فكتب حساب "تويتر الهلال": "‏#ياسرالقحطاني مرسل دعوة للمريسل يحضر اعتزاله ما شفنا آسيا إلا يوم اعتزل أسطورة زمانه.. يا ليت الجمهور يقاطعون حفله خل المريسل ينفعه.. #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني".

من جانبه طالب عبدالرحمن النصيري القحطاني باتخاذ أحد القرارين: إما سحب الدعوات أو يقول إنها لم توجه منه احتراماً للجماهير الذي دعمته

مؤكداً أن قرار الغالبية سيكون المقاطعة في حال لم يتخذ القرار المناسب.

وكتب معن القويعي مدافعاً عن موقف "القحطاني": "اللي أعرفه إن دعوات اعتزال الكابتن ياسر القحطاني التي وُجّهت لكثير من الإعلاميين ليس له علاقة بها لا من قريب ولا من بعيد، والدعوات كانت عن طريق شركة، ثم وضع حساب الشركة وكتب: "حطيت حسابات أصحاب الشأن للتأكيد أو النفي". ثم أكّد: "ملاحظة: أنا حتى الآن لم يصلني شيء، فلا أحد يقول تدافع عن ياسر".

وعندما لاحظ الإعلامي النصراوي عبدالعزيز المريسل مهاجمة الجماهير الهلالية لـ"ياسر"؛ بسبب دعوته له أطلق تحديه قائلاً: "يهمني نجاح حفل اعتزال الصديق @Y20 وأعلم أن موضوع دعوتي وجدها البعض حجة حتى لا يحضر، ولأنني تأكدت أكثر لقوة تأثيري على كثير من جماهير الهلال، فإني سأضع الكرة في ملعبهم وأعلن عدم حضوري، وخلوني أشوف حضوركم، إذا لم أشاهد بيع التذاكر بقوة قبل الحفل بيوم فسأحضر #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني".

تجدر الإشارة إلى أن ياسر القحطاني هو لاعب كرة قدم سعودي. يلعب حاليًا لنادي الهلال السعودي. حاصل على جائزة أفضل لاعب في آسيا عام 2007.

بدأت مسيرته الكروية مع "نادي القادسية السعودي" عام 2000، ثم انتقل إلى "نادي الهلال السعودي" عام 2005، وفي 2011 انضم إلى "نادي العين الإماراتي"، ثم عاد مجدداً إلى "نادي الهلال السعودي" عام 2012، واستمر في اللعب معه حتى اعتزاله في أبريل (نيسان) 2018.

لعب مع "المنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم"، ثم انضم إلى "المنتخب العربي السعودي لكرة القدم" عام 2002، وأعلن اعتزاله في 2013.

حقق عدة بطولات مع "نادي الهلال السعودي"، وهي: "الدوري السعودي للمحترفين" أعوام 2008 و2010 و2011 و2017 و2018، و"كأس الأمير فيصل بن فهد" عام 2006، و"كأس ولي العهد السعودي" أعوام 2006 و2008 و2009 و2010 و2011، و2013 و2016، و"كأس السوبر السعودي" عامي 2015 و2018، و"كأس خادم الحرمين الشريفين" عامي 2015 و2017، و"بطولة دبي الدولية لكرة القدم" عام 2011.

ونال مع "نادي القادسية السعودي" بطولتي: "كأس الأمير فيصل بن فهد" عامي 2002 و2005، و"درع دوري الدرجة الأولى السعودي" عام 2002.

وفاز مع "نادي العين الإماراتي" ببطولة "دوري الخليج العربي الإماراتي" عام 2012.

كما حقق مع "المنتخب العربي السعودي لكرة القدم" كلاً من بطولة "كأس الخليج العربي" عام 2004، و"كأس الأمم العربية" عام 2002، و"دورة ألعاب التضامن الإسلامي الأولى" عام 2005.

نال عدة جوائز، منها: جائزة "أفضل لاعب في آسيا" عام 2007، و"جائزة الرياضية وموبايلي للتميز الرياضي" عام 2008، و"جائزة المفتاحة" عام 2007.

السياحة في تركيا

متابعة نيوترك بوست

أشعلت دعوة الكابتن الهلالي ياسر القحطاني التي وجّهها للناقد عبدالعزيز المريسل وبعض الإعلاميين النصراويين لحضور حفل اعتزاله المزمع إقامته في غرة ديسمبر غضب الجماهير الهلالية

واستنكرت دعوته لـ"المريسل"، وأعلنوا مقاطعتهم للحفل، حتى أعلن "المريسل" عدم حضوره، شريطة أن يتم بيع تذاكر حفل الاعتزال من الهلاليين قبل الحفل بيوم، أو سيحضر المناسبة

وفي وقت سابق علق المريسل في بداية تغريداته قبل انطلاقة عاصفة الجدل: قائلاً  "شكراً للصديق ياسر القحطاني على توجيه دعوة شخصية لحضور حفل اعتزاله،

وأعرب عن تمنياته بالتوفيق له في حياته الشخصية والعملية.

ونوه في ختام دعوته أن الدعوة وصلته من يوم الجمعة الماضي"

وتوعدت بعض الجماهير الهلالية بعدم حضور حفل اعتزاله في هاشتاق #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني الذي صعد الترند بين رافض ومؤيد ومحايد لدعوة الإعلاميين النصراويين، فكتب حساب "تويتر الهلال": "‏#ياسرالقحطاني مرسل دعوة للمريسل يحضر اعتزاله ما شفنا آسيا إلا يوم اعتزل أسطورة زمانه.. يا ليت الجمهور يقاطعون حفله خل المريسل ينفعه.. #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني".

من جانبه طالب عبدالرحمن النصيري القحطاني باتخاذ أحد القرارين: إما سحب الدعوات أو يقول إنها لم توجه منه احتراماً للجماهير الذي دعمته

مؤكداً أن قرار الغالبية سيكون المقاطعة في حال لم يتخذ القرار المناسب.

وكتب معن القويعي مدافعاً عن موقف "القحطاني": "اللي أعرفه إن دعوات اعتزال الكابتن ياسر القحطاني التي وُجّهت لكثير من الإعلاميين ليس له علاقة بها لا من قريب ولا من بعيد، والدعوات كانت عن طريق شركة، ثم وضع حساب الشركة وكتب: "حطيت حسابات أصحاب الشأن للتأكيد أو النفي". ثم أكّد: "ملاحظة: أنا حتى الآن لم يصلني شيء، فلا أحد يقول تدافع عن ياسر".

وعندما لاحظ الإعلامي النصراوي عبدالعزيز المريسل مهاجمة الجماهير الهلالية لـ"ياسر"؛ بسبب دعوته له أطلق تحديه قائلاً: "يهمني نجاح حفل اعتزال الصديق @Y20 وأعلم أن موضوع دعوتي وجدها البعض حجة حتى لا يحضر، ولأنني تأكدت أكثر لقوة تأثيري على كثير من جماهير الهلال، فإني سأضع الكرة في ملعبهم وأعلن عدم حضوري، وخلوني أشوف حضوركم، إذا لم أشاهد بيع التذاكر بقوة قبل الحفل بيوم فسأحضر #مقاطعة_حفل_اعتزال_القحطاني".

تجدر الإشارة إلى أن ياسر القحطاني هو لاعب كرة قدم سعودي. يلعب حاليًا لنادي الهلال السعودي. حاصل على جائزة أفضل لاعب في آسيا عام 2007.

بدأت مسيرته الكروية مع "نادي القادسية السعودي" عام 2000، ثم انتقل إلى "نادي الهلال السعودي" عام 2005، وفي 2011 انضم إلى "نادي العين الإماراتي"، ثم عاد مجدداً إلى "نادي الهلال السعودي" عام 2012، واستمر في اللعب معه حتى اعتزاله في أبريل (نيسان) 2018.

لعب مع "المنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم"، ثم انضم إلى "المنتخب العربي السعودي لكرة القدم" عام 2002، وأعلن اعتزاله في 2013.

حقق عدة بطولات مع "نادي الهلال السعودي"، وهي: "الدوري السعودي للمحترفين" أعوام 2008 و2010 و2011 و2017 و2018، و"كأس الأمير فيصل بن فهد" عام 2006، و"كأس ولي العهد السعودي" أعوام 2006 و2008 و2009 و2010 و2011، و2013 و2016، و"كأس السوبر السعودي" عامي 2015 و2018، و"كأس خادم الحرمين الشريفين" عامي 2015 و2017، و"بطولة دبي الدولية لكرة القدم" عام 2011.

ونال مع "نادي القادسية السعودي" بطولتي: "كأس الأمير فيصل بن فهد" عامي 2002 و2005، و"درع دوري الدرجة الأولى السعودي" عام 2002.

وفاز مع "نادي العين الإماراتي" ببطولة "دوري الخليج العربي الإماراتي" عام 2012.

كما حقق مع "المنتخب العربي السعودي لكرة القدم" كلاً من بطولة "كأس الخليج العربي" عام 2004، و"كأس الأمم العربية" عام 2002، و"دورة ألعاب التضامن الإسلامي الأولى" عام 2005.

نال عدة جوائز، منها: جائزة "أفضل لاعب في آسيا" عام 2007، و"جائزة الرياضية وموبايلي للتميز الرياضي" عام 2008، و"جائزة المفتاحة" عام 2007.