راعي تركي يبدع في تحويل الأحجار الصماء لأعمال فنية

راعي تركي يبدع في تحويل الأحجار الصماء لأعمال فنية
راعي تركي يبدع في تحويل الأحجار الصماء لأعمال فنية

راعي تركي يبدع في تحويل الأحجار الصماء لأعمال فنية

يمتهن الراعي التركي "ودات يالجين" مهنة رعي الغنم إلى جانب ممارسة هواية النحت على الحجر وتحويلها إلى أعمال فنية تناول اعجاب أهالي ولاية موش شرقي تركيا.

وعن هوايته، قال يالجين (34 عاماً)،للأناضول إن هوايته بدأت أثناء رعي أغنامه وانجذابه لشكل إحدى الأحجار حيث بدء بالعمل عليها وتحويلها إلى تمثال.

 

وأشار إلى أنه يقوم بجلب أحجار من الجبال ونحتها، وأحياناً من أحجار يجدها في قريته.

وبين أنه ينحت على الأحجار وجذوع الأشجار أيضا، وتحويلها إلى تماثيل وأعمال فنية.

وأكد أنه ينظر للأحجار وجذوع الأشجار نظرة تختلف عن غيره لافتاً أنه يقوم بجمعها أثناء رعيه للأغنام

وقال البدايات كانت صعبة حيث لاقى انتقادات من  كثيرة من سكان قريته

مشيراً إلى أنه بعد أن قام بالعديد من التماثيل والأعمال الفنية، بدأ القرويون يزورونه لرؤية ابداعاته.

 

وأعرب يالجين عن رغبته وحلمه بإنشاء معرض لأعماله في قريته ومركز ولايته موش.

مشاركة على:
-