Friday 24th of January 2020
ترجمة نيوترك بوست

يستمر مركز "أولوداغ" التركي الشهير للتزلج، استقطاب الكثيرين من هواة الرياضات الشتوية.

وذكرت صحيفة حريت ووفق ما ترجمته نيوترك بوست أن مركز أولداغ السياحي شهد ازدحاماً في عطلة نهاية الأسبوع.

وغمر المصطافون - بحسب الصحيفة- أحد أهم مراكز السياحية الشتوية في تركيا  الواقع على بعد 40 كيلو مترا من مدينة بورصة شمال غربي تركيا، والذي يعد من أول المراكز التي تحضر إلى الأذهان، الحديث عن التزلج والفعاليات الرياضية الشتوية.

ووصل سمك الثلج في تلك المنطقة 80 سم وفقاً للصحيفة.

وبلغ معدل الإشغال الفنادق في المنطقة 100 بالمائة ، واستمتع المصطافون بالثلج عن طريق التزلج.

 واكتسب جبل أولوداغ اسمه الحالي في عام 1925، بعدما كان يطلق عليه سابقا في زمن الإمبراطورية العثمانية "جبل كشيش/ قسيس".

وتعد قمة جبل أولوداغ النقطة الأكثر ارتفاعا فوق سطح بحر مرمرة، ما يجعلها في مقدمة مراكز التزلج والنشاطات الشتوية في المنطقة استقطابا للسياح.

ImageImage

 

 

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

يستمر مركز "أولوداغ" التركي الشهير للتزلج، استقطاب الكثيرين من هواة الرياضات الشتوية.

وذكرت صحيفة حريت ووفق ما ترجمته نيوترك بوست أن مركز أولداغ السياحي شهد ازدحاماً في عطلة نهاية الأسبوع.

وغمر المصطافون - بحسب الصحيفة- أحد أهم مراكز السياحية الشتوية في تركيا  الواقع على بعد 40 كيلو مترا من مدينة بورصة شمال غربي تركيا، والذي يعد من أول المراكز التي تحضر إلى الأذهان، الحديث عن التزلج والفعاليات الرياضية الشتوية.

ووصل سمك الثلج في تلك المنطقة 80 سم وفقاً للصحيفة.

وبلغ معدل الإشغال الفنادق في المنطقة 100 بالمائة ، واستمتع المصطافون بالثلج عن طريق التزلج.

 واكتسب جبل أولوداغ اسمه الحالي في عام 1925، بعدما كان يطلق عليه سابقا في زمن الإمبراطورية العثمانية "جبل كشيش/ قسيس".

وتعد قمة جبل أولوداغ النقطة الأكثر ارتفاعا فوق سطح بحر مرمرة، ما يجعلها في مقدمة مراكز التزلج والنشاطات الشتوية في المنطقة استقطابا للسياح.

ImageImage