Sunday 12th of July 2020
وكالات

تناقلت وسائل إعلام تركية وعالمية، تسجيلا مصورّا للحظات تعرّض مراسلة سي إن إن في البرازيل، لهجوم بالسكين، وسرقة هاتفيها النقالين، على الهواء مباشرة.

ووفقا للمعلومات التي أوردتها صحيفة سي إن إن الإلكترونية بنسختها التركية، فإنّ المراسلة "برونا ماسيدو" 27 عاما، تعرّضت -من قبل شخص يحمل بيده سكينا- لسرقة هاتفيها الجوالين، وذلك على الهواء مباشرة، في أثناء نقلها حالة الطقس في البرازيل.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ عملية السرقة على الهواء مباشرة، تمّت في العاصمة البرازيلية، ساو باولو، حيث كانت تحمل ماسيدو في جيبها أغراضها الخاصة، من ضمنها هاتفان نقالان.

وانصاعت المراسلة وسط صدمة وذهول وسلمته هاتفا، لكنه قام بفعل أكثر غرابة عندما طلب منها تسليم هاتفها الآخر بعد أن طالبها بالابتعاد قليلا عن مساحة التصوير، فنفذت أوامره متسائلة كيف علم بوجود هاتف آخر.

 

أما مقدم الأخبار في الاستديو، والذي كان يتحدث مع المراسلة، فقد رأى الواقعة عبر الشاشة مثل المشاهدين لكنه لم يدرك حقيقة الأمر إلا بعد فرار اللص من المكان.

 

السياحة في تركيا

وكالات

تناقلت وسائل إعلام تركية وعالمية، تسجيلا مصورّا للحظات تعرّض مراسلة سي إن إن في البرازيل، لهجوم بالسكين، وسرقة هاتفيها النقالين، على الهواء مباشرة.

ووفقا للمعلومات التي أوردتها صحيفة سي إن إن الإلكترونية بنسختها التركية، فإنّ المراسلة "برونا ماسيدو" 27 عاما، تعرّضت -من قبل شخص يحمل بيده سكينا- لسرقة هاتفيها الجوالين، وذلك على الهواء مباشرة، في أثناء نقلها حالة الطقس في البرازيل.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ عملية السرقة على الهواء مباشرة، تمّت في العاصمة البرازيلية، ساو باولو، حيث كانت تحمل ماسيدو في جيبها أغراضها الخاصة، من ضمنها هاتفان نقالان.

وانصاعت المراسلة وسط صدمة وذهول وسلمته هاتفا، لكنه قام بفعل أكثر غرابة عندما طلب منها تسليم هاتفها الآخر بعد أن طالبها بالابتعاد قليلا عن مساحة التصوير، فنفذت أوامره متسائلة كيف علم بوجود هاتف آخر.

 

أما مقدم الأخبار في الاستديو، والذي كان يتحدث مع المراسلة، فقد رأى الواقعة عبر الشاشة مثل المشاهدين لكنه لم يدرك حقيقة الأمر إلا بعد فرار اللص من المكان.