Saturday 8th of August 2020
وكالات

تفاجأ العلماء والباحثون الصينيون، مؤخرا، عندما تم حقن القرود بفيروس كورونا المستجد، بأنه لم تظهر عليها الأعراض وبقيت محمية منه لقرابة الشهر.

وبحسب الباحثون من معهد "بيكينغ يونيون ميديكال"، فإنه تم حقن قردة "الماكاك" بالفيروس، للكشف حول قدرتها على اكتساب مناعة ضد الفيروس.

ووفقا لما نقلته مجلة "سيانس"، فإنه تم حقن 6 قردة بفيروس كورونا المستجد، وقد عانت من أعراض طفيفة إلى معتدلة وتعافت بعد مرور أسبوعين، ثم تم حقن 4 قردة من بين الـ 6 المشاركة في الدراسة بعد 28 يوما على الإصابة الأولى، لكن هذه المرة ورغم ارتفاع قصير بالحرارة لم تظهر على الحيوانات أية أعراض جديدة".

وأعلن العلماء اكتشافهم أن ذروة المرض الفيروسي سجل بعد ثلاثة أيام على حقن القردة، مبينين أنه ظهرت استجابة مناعية أقوى بعد عملية الحقن الأولى مفرزة أجساما مضادة قوية.

واستخلص العلماء والباحثون من ذلك، أن العالم بحاجة إلى مزيد من التجارب لمعرفة المدة التي يحافظ فيها الجسم على هذه المناعة.

ووفقا لما ذكرت منظمة الصحية العالمية في وقت سابق، فإن أغلبية مصابي كورونا يتعافون بشكل كامل دون معاودة الإصابة بسبب تكوين أجسامهم مناعة ضد المرض.

وعالميا ارتفعت أعداد المصابين في العالم إلى 10.7 مليون شخص في 196 بلدا ومنطقة، كما توفي أكثر من نصف مليون إنسان، بحسب أحد الإحصائيات التي نشرتها وكالة رويترز.

المصدر : سبوتنيك

السياحة في تركيا

وكالات

تفاجأ العلماء والباحثون الصينيون، مؤخرا، عندما تم حقن القرود بفيروس كورونا المستجد، بأنه لم تظهر عليها الأعراض وبقيت محمية منه لقرابة الشهر.

وبحسب الباحثون من معهد "بيكينغ يونيون ميديكال"، فإنه تم حقن قردة "الماكاك" بالفيروس، للكشف حول قدرتها على اكتساب مناعة ضد الفيروس.

ووفقا لما نقلته مجلة "سيانس"، فإنه تم حقن 6 قردة بفيروس كورونا المستجد، وقد عانت من أعراض طفيفة إلى معتدلة وتعافت بعد مرور أسبوعين، ثم تم حقن 4 قردة من بين الـ 6 المشاركة في الدراسة بعد 28 يوما على الإصابة الأولى، لكن هذه المرة ورغم ارتفاع قصير بالحرارة لم تظهر على الحيوانات أية أعراض جديدة".

وأعلن العلماء اكتشافهم أن ذروة المرض الفيروسي سجل بعد ثلاثة أيام على حقن القردة، مبينين أنه ظهرت استجابة مناعية أقوى بعد عملية الحقن الأولى مفرزة أجساما مضادة قوية.

واستخلص العلماء والباحثون من ذلك، أن العالم بحاجة إلى مزيد من التجارب لمعرفة المدة التي يحافظ فيها الجسم على هذه المناعة.

ووفقا لما ذكرت منظمة الصحية العالمية في وقت سابق، فإن أغلبية مصابي كورونا يتعافون بشكل كامل دون معاودة الإصابة بسبب تكوين أجسامهم مناعة ضد المرض.

وعالميا ارتفعت أعداد المصابين في العالم إلى 10.7 مليون شخص في 196 بلدا ومنطقة، كما توفي أكثر من نصف مليون إنسان، بحسب أحد الإحصائيات التي نشرتها وكالة رويترز.

المصدر : سبوتنيك