Monday 25th of January 2021
ترجمة نيوترك بوست

وقع الرئيس رجب طيب أردوغان مرسوماً رئاسياً يمنح الحق للموظفين العموميين العمل عن بعد وبالتناوب والمرونة في نطاق تدابير فيروس كورونا.

وقالت صحيفة "هبرلار" إن المرسوم الذي نشر اليوم الأربعاء في الجريدة الرسمية ينص على توفير فرص عمل مرنة مثل العمل عن بعد والعمل بالتناوب للموظفين في المؤسسات والمنظمات العامة بغض النظر عن طريقة توظيفهم، شريطة التقليل من آثار الوباء وعدم تعطيل الخدمات العامة.

ووفق المرسوم، سيحدد المديرون مبادئ العمل المرنة والإجراءات والمبادئ المتعلقة بذلك، حيث سيتم اعتبار الموظفين الذين يستفيدون من أساليب العمل المرنة أنهم قد أوفوا بالفعل بواجب التوظيف خلال هذه الفترة.

وتابع " سيكون الموظفون عن بعد أو المتناوبون والعاملون في الموقع متساوين من حيث المسؤولية عن تنفيذ الخدمة، حيث سيتم حفظ الحقوق والمزايا المالية والاجتماعية وغيرها من الحقوق الشخصية لأولئك الذين يعملون عن بعد أو عند العودة والذين يعتبرون في إجازة إدارية".

وشدد المرسوم على أنه لن يتمكن الموظفون الموجودون في إجازة أو عن بعد أو المتناوبون من مغادرة أماكن عملهم دون إذن رؤسائهم.

 

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

وقع الرئيس رجب طيب أردوغان مرسوماً رئاسياً يمنح الحق للموظفين العموميين العمل عن بعد وبالتناوب والمرونة في نطاق تدابير فيروس كورونا.

وقالت صحيفة "هبرلار" إن المرسوم الذي نشر اليوم الأربعاء في الجريدة الرسمية ينص على توفير فرص عمل مرنة مثل العمل عن بعد والعمل بالتناوب للموظفين في المؤسسات والمنظمات العامة بغض النظر عن طريقة توظيفهم، شريطة التقليل من آثار الوباء وعدم تعطيل الخدمات العامة.

ووفق المرسوم، سيحدد المديرون مبادئ العمل المرنة والإجراءات والمبادئ المتعلقة بذلك، حيث سيتم اعتبار الموظفين الذين يستفيدون من أساليب العمل المرنة أنهم قد أوفوا بالفعل بواجب التوظيف خلال هذه الفترة.

وتابع " سيكون الموظفون عن بعد أو المتناوبون والعاملون في الموقع متساوين من حيث المسؤولية عن تنفيذ الخدمة، حيث سيتم حفظ الحقوق والمزايا المالية والاجتماعية وغيرها من الحقوق الشخصية لأولئك الذين يعملون عن بعد أو عند العودة والذين يعتبرون في إجازة إدارية".

وشدد المرسوم على أنه لن يتمكن الموظفون الموجودون في إجازة أو عن بعد أو المتناوبون من مغادرة أماكن عملهم دون إذن رؤسائهم.