Sunday 29th of November 2020
متابعة نيوترك بوست

أعلنت الغرفة التّجارية في اسطنبول، اليوم الأربعاء، عن المنتوجات الزّراعية من خضروات وفواكه، ذات الأسعار المتزايدة والمتناقصة في شهر أغسطس/آب الماضي، وذلك من أجل ضمان شفافية الأسواق وإعلام الجمهور.

 

ووفقا لبيان الغرفة التّجارية، فإن المنتوج الزّراعي في الخضروات الذي حقق أعلى زيادة في السعر خلال الشهر الماضي، هو الباذنجان بزيادة قدرها 22.44 بالمئة، بينما سجلت فاكهة البرقوق أقل انخفاض في السعر بنسبة 24 بالمئة، في حين ارتفع السعر ل 90 منتج من مجمل 242 منتجًا، وانخفض سعر 129 منتجًا دون حدوث أي زيادة أو نقصان.

وفي هذا السياق، ارتفع سعر الليمون بنسبة 19.17 بالمئة، والخس بنسبة 15.47 بالمئة، واليقطين بنسبة 11.87 بالمئة، والخيار بنسبة 10.15 بالمئة، أما زيت المائدة فقد ارتفع بنسبة 7.86.

في حين سجلت المنتوجات الزّراعية، البرقوق والبطاطس والبامية والكمثرى، والفواكه المجففة، انخفاض  في السعر .

وأشارت الغرفة التّجارية، إلى أنه من المتوقع أن تستمر هذه الأسعار في شهر سبتمبر الحالي.

وتحرص وزارة التجارة التركية، على مراقبة الأسعار المختلفة، خاصة في ظل فيروس كورونا المستجد، حيث طالبت مع بداية الأزمة، جميع المواطنين بضرورة الإبلاغ عن أي محاولة استغلال من قبل بعض التجار الذين يستغلون مسألة فيروس “كورونا” كحجة وذريعة لرفع الأسعار، واصفة هؤلاء بـ " الانتهازيين".

وأرسلت الوزارة رسائل تحذيرية عبر الهواتف جاء فيها، أنه "من المهم في حال كان هناك أي انتهازي يحاول رفع الأسعار، فما عليكم سوى الاتصال على الرقم (Alo 174) والإبلاغ عنه، أو التقاط صورة وإرسال رسالة إلى الخط الساخن لوزارة التجارة (05011740174) عبر خدمة الواتس آب".

وأكدت الوزارة أنّ كل من يقدم على استغلال الجائحة "سيتعرض للعقوبة وغرامة مالية التي قدرها 104.000 ليرة تركية".

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

متابعة نيوترك بوست

أعلنت الغرفة التّجارية في اسطنبول، اليوم الأربعاء، عن المنتوجات الزّراعية من خضروات وفواكه، ذات الأسعار المتزايدة والمتناقصة في شهر أغسطس/آب الماضي، وذلك من أجل ضمان شفافية الأسواق وإعلام الجمهور.

 

ووفقا لبيان الغرفة التّجارية، فإن المنتوج الزّراعي في الخضروات الذي حقق أعلى زيادة في السعر خلال الشهر الماضي، هو الباذنجان بزيادة قدرها 22.44 بالمئة، بينما سجلت فاكهة البرقوق أقل انخفاض في السعر بنسبة 24 بالمئة، في حين ارتفع السعر ل 90 منتج من مجمل 242 منتجًا، وانخفض سعر 129 منتجًا دون حدوث أي زيادة أو نقصان.

وفي هذا السياق، ارتفع سعر الليمون بنسبة 19.17 بالمئة، والخس بنسبة 15.47 بالمئة، واليقطين بنسبة 11.87 بالمئة، والخيار بنسبة 10.15 بالمئة، أما زيت المائدة فقد ارتفع بنسبة 7.86.

في حين سجلت المنتوجات الزّراعية، البرقوق والبطاطس والبامية والكمثرى، والفواكه المجففة، انخفاض  في السعر .

وأشارت الغرفة التّجارية، إلى أنه من المتوقع أن تستمر هذه الأسعار في شهر سبتمبر الحالي.

وتحرص وزارة التجارة التركية، على مراقبة الأسعار المختلفة، خاصة في ظل فيروس كورونا المستجد، حيث طالبت مع بداية الأزمة، جميع المواطنين بضرورة الإبلاغ عن أي محاولة استغلال من قبل بعض التجار الذين يستغلون مسألة فيروس “كورونا” كحجة وذريعة لرفع الأسعار، واصفة هؤلاء بـ " الانتهازيين".

وأرسلت الوزارة رسائل تحذيرية عبر الهواتف جاء فيها، أنه "من المهم في حال كان هناك أي انتهازي يحاول رفع الأسعار، فما عليكم سوى الاتصال على الرقم (Alo 174) والإبلاغ عنه، أو التقاط صورة وإرسال رسالة إلى الخط الساخن لوزارة التجارة (05011740174) عبر خدمة الواتس آب".

وأكدت الوزارة أنّ كل من يقدم على استغلال الجائحة "سيتعرض للعقوبة وغرامة مالية التي قدرها 104.000 ليرة تركية".