Thursday 29th of October 2020
ترجمة نيو ترك بوست

أعلن حاكم إسطنبول علي يرليكايا عن القرارات الجديدة المتخذة بشأن ترتيب العمل في المدينة بشكل تدريحي، حسب ما أعلنه الآن في مؤتمر صحفي، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

وقال يرليكايا: إن "بعض المديريات الإقليمية التي تعمل بنظام المناوبة، وشرطة الدرك وفرق خفر السواحل، سيبدأون عملهم من الساعة 07.00 وتستمر تدريجيًا حتى الساعة 08.00 و 09.00 حسب واجباتها وأنواعها، بدءً من 28 الشهر الجاري".

وحول أوقات الدراسة للطلاب، نوه إلى أن صفوف المرحلة الأولى المدرسية، ورياض الأطفال والتي تكون قبل المرحلة المدرسية، سواء الخاصة أو الحكومية، ستكون في الساعة 09.30 صباحًا، بدءً من 21 سبتمبر الحالي.

فيما نوه إلى أن عمل المقاطعات والبلديات،  سيبدأ عملها في الساعة 08:00 حتى 04:30، وسيكون عمل المؤسسات الصحية، بين الساعة 08:30 حتى الساعة 04:30، أما عن عمل جميع المؤسسات الأخرى والمنظمات العامة بين الساعة 09:00 وحتى الساعة 04:30.

جاءت تصريحات والي إسطنبول، لتنظيم أوقات العمل، في ظل وجود ما يزيد عن 5 مليون موظف في المدينة، لتقليل التزاحم والاختلاط في وسائل النقل العامة، ضمن الإجراءات التركية للحد من زيادة انتشار فايروس كورونا.
 

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيو ترك بوست

أعلن حاكم إسطنبول علي يرليكايا عن القرارات الجديدة المتخذة بشأن ترتيب العمل في المدينة بشكل تدريحي، حسب ما أعلنه الآن في مؤتمر صحفي، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

وقال يرليكايا: إن "بعض المديريات الإقليمية التي تعمل بنظام المناوبة، وشرطة الدرك وفرق خفر السواحل، سيبدأون عملهم من الساعة 07.00 وتستمر تدريجيًا حتى الساعة 08.00 و 09.00 حسب واجباتها وأنواعها، بدءً من 28 الشهر الجاري".

وحول أوقات الدراسة للطلاب، نوه إلى أن صفوف المرحلة الأولى المدرسية، ورياض الأطفال والتي تكون قبل المرحلة المدرسية، سواء الخاصة أو الحكومية، ستكون في الساعة 09.30 صباحًا، بدءً من 21 سبتمبر الحالي.

فيما نوه إلى أن عمل المقاطعات والبلديات،  سيبدأ عملها في الساعة 08:00 حتى 04:30، وسيكون عمل المؤسسات الصحية، بين الساعة 08:30 حتى الساعة 04:30، أما عن عمل جميع المؤسسات الأخرى والمنظمات العامة بين الساعة 09:00 وحتى الساعة 04:30.

جاءت تصريحات والي إسطنبول، لتنظيم أوقات العمل، في ظل وجود ما يزيد عن 5 مليون موظف في المدينة، لتقليل التزاحم والاختلاط في وسائل النقل العامة، ضمن الإجراءات التركية للحد من زيادة انتشار فايروس كورونا.