Wednesday 28th of October 2020
متابعة نيوترك بوست

أعلن رئيس قسم الحماية الدولية في دائرة الهجرة التركية، عن تسهيلات جديدة ستقدمها تركيا للسوريين المقيمين على اراضيها، أهمها منح الإقامة الإنسانية لمن لديهم حواز سفر منتهي الصلاحية وبنفس الوقت لديهم إقامة سياحية سابقة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الوفد التركي، بمنسق اللجنة السورية التركية المشتركة، في الائتلاف الوطني السوري، أحمد بكورة، ووفد مرافق له، في العاصمة أنقرة، مساء أمس الخميس.

وذكر البيان الذي نشره موقع الائتلاف الرسمي، اليوم الجمعة، أن الوفدين السوري والتركي تباحثا في آخر الإجراءات المتعلقة بالسوريين في تركيا وعلى رأسها الإقامة الإنسانية.

ووعد الجانب الجانب التركي بدراسة موضوع تسهيل إذن السفر لكبار السّن، ودراسة منح الإقامة الإنسانية للأشخاص الفاعلين في تركيا، كالصحفيين والعاملين في الجمعيات والتّجار لسهولة الحركة داخل البلاد.

كما أبدت دائرة الهجرة استعدادها لمعالجة بعض الحالات الإنسانية الخاصة، ضمن اقتراح بكورة المتعلق بحل مشكلة لم الشمل بعد ظهور فيروس كورونا، وإغلاق المعابر.

وأكد رئيس إدارة الهجرة التركية، على معالجة مشكلة السوريين الذين تم إيقاف بطاقة الحماية المؤقتة لهم في ولاية أدرنة.

وشدّد على ضرورة إلتحاق جميع الأطفال السوريين بالمدرسة، مؤكدا على ضرورة معالجة مشكلة الأطفال الموجودين في تركيا والذين لا يملكون بطاقات الحماية المؤقتة لغياب الوالدين.

 وبحث الجانبان موضوع تصحيح المعلومات الواردة في بطاقة الحماية المؤقتة، وأشار الجانب التركي إلى أن هنالك قرار بأن الخطأ حتى ثلاثة أحرف في الاسم يتم التصحيح فوراً عند تقديم المعلومات، أما الخطأ الذي يزيد عن ثلاثة أحرف فهو بحاجة إلى قرار من المحكمة.

كما ناقش موضوع شكل بطاقة الحماية المؤقتة الذي يخلق صعوبات لدى حاملها بسبب كبر حجمها، فقد وعد الجانب التركي بأنهم سيقومون بدراسة شكل جديد لبطاقة الحماية المؤقتة.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

متابعة نيوترك بوست

أعلن رئيس قسم الحماية الدولية في دائرة الهجرة التركية، عن تسهيلات جديدة ستقدمها تركيا للسوريين المقيمين على اراضيها، أهمها منح الإقامة الإنسانية لمن لديهم حواز سفر منتهي الصلاحية وبنفس الوقت لديهم إقامة سياحية سابقة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الوفد التركي، بمنسق اللجنة السورية التركية المشتركة، في الائتلاف الوطني السوري، أحمد بكورة، ووفد مرافق له، في العاصمة أنقرة، مساء أمس الخميس.

وذكر البيان الذي نشره موقع الائتلاف الرسمي، اليوم الجمعة، أن الوفدين السوري والتركي تباحثا في آخر الإجراءات المتعلقة بالسوريين في تركيا وعلى رأسها الإقامة الإنسانية.

ووعد الجانب الجانب التركي بدراسة موضوع تسهيل إذن السفر لكبار السّن، ودراسة منح الإقامة الإنسانية للأشخاص الفاعلين في تركيا، كالصحفيين والعاملين في الجمعيات والتّجار لسهولة الحركة داخل البلاد.

كما أبدت دائرة الهجرة استعدادها لمعالجة بعض الحالات الإنسانية الخاصة، ضمن اقتراح بكورة المتعلق بحل مشكلة لم الشمل بعد ظهور فيروس كورونا، وإغلاق المعابر.

وأكد رئيس إدارة الهجرة التركية، على معالجة مشكلة السوريين الذين تم إيقاف بطاقة الحماية المؤقتة لهم في ولاية أدرنة.

وشدّد على ضرورة إلتحاق جميع الأطفال السوريين بالمدرسة، مؤكدا على ضرورة معالجة مشكلة الأطفال الموجودين في تركيا والذين لا يملكون بطاقات الحماية المؤقتة لغياب الوالدين.

 وبحث الجانبان موضوع تصحيح المعلومات الواردة في بطاقة الحماية المؤقتة، وأشار الجانب التركي إلى أن هنالك قرار بأن الخطأ حتى ثلاثة أحرف في الاسم يتم التصحيح فوراً عند تقديم المعلومات، أما الخطأ الذي يزيد عن ثلاثة أحرف فهو بحاجة إلى قرار من المحكمة.

كما ناقش موضوع شكل بطاقة الحماية المؤقتة الذي يخلق صعوبات لدى حاملها بسبب كبر حجمها، فقد وعد الجانب التركي بأنهم سيقومون بدراسة شكل جديد لبطاقة الحماية المؤقتة.