Tuesday 24th of November 2020
متابعة نيو ترك بوست

أكد وزير الدفاع الإيراني، أمير الحاتمي، على أن دولاً عرضت على إيران التعاون لإنتاج معدات دفاعية، وأشار إلى وجود صواريخ، وطائرات دون طيار، ودبابات، ومعدات وأسلحة أخرى جاهزة للبيع في إيران.
 

وجاء تصريح الحاتمي بعد إعلان إيران انتهاء حظر التسلح المفروض عليها يوم الأحد الماضي حسب الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015، وأشار إلى وجود توافقات مع روسيا والصين تهدف إلى تطوير منظومة السلاح  الجوي الإيراني، بعد انتهاء الحظر المفروض عليها، مضيفاً أن إيران من الممكن أن تكون إحدى أكبر 5 مصنعين للأسلحة في المنطقة خلال العقد القادم.
 

وصرح الحاتمي أن إيران تعتبر انتهاء الحظر فرصة لاستعادة تجارة السلاح، وأنها حريصة على عدم بدء سباق تسلح تكون عواقبه وخيمة على المنطقة. فيما أكد على أنه "لا حوار مع أميركا بشأن منظوماتنا الصاروخية، ولا يحق لأحد مطالبتنا بذلك".
 

وفيما أعلن الحاتمي عن خطط إيران فيما يخص مجال التسليح، صرح بومبيو في بيان مقتضب عبر تويتر أن "على أي دولة تريد السلام والهدوء في الشرق الأوسط ألا تفكر في بيع أسلحة لإيران"، وأكد بومبيو أن أي فرد سيتاجر بالسلاح مع إيران هو معرض للعقوبة.
 

قضايا المنطقة
وفيما يخص قضايا المنطقة، علق الحاتمي على التطبيع الإماراتي والبحريني مع دولة الاحتلال الإسرائيلي قائلاً إنه يشكل تهديداً مباشراً على أمن منطقة الخليج الفارسي.
 

أما فيما يتعلق بإقليم قرة باغ، فإنه أكد على أن تركيا صديقة ودولة إقليمية مهمة، وأن إيران تأمل أن تساعد في حل الأزمة دبلوماسياً، كما وجه تحذيرات رسمية لأذربيجان وأرمينيا بشأن أمن مناطق إيران الحدودية.

 

 

 

 

 

 

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

متابعة نيو ترك بوست

أكد وزير الدفاع الإيراني، أمير الحاتمي، على أن دولاً عرضت على إيران التعاون لإنتاج معدات دفاعية، وأشار إلى وجود صواريخ، وطائرات دون طيار، ودبابات، ومعدات وأسلحة أخرى جاهزة للبيع في إيران.
 

وجاء تصريح الحاتمي بعد إعلان إيران انتهاء حظر التسلح المفروض عليها يوم الأحد الماضي حسب الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015، وأشار إلى وجود توافقات مع روسيا والصين تهدف إلى تطوير منظومة السلاح  الجوي الإيراني، بعد انتهاء الحظر المفروض عليها، مضيفاً أن إيران من الممكن أن تكون إحدى أكبر 5 مصنعين للأسلحة في المنطقة خلال العقد القادم.
 

وصرح الحاتمي أن إيران تعتبر انتهاء الحظر فرصة لاستعادة تجارة السلاح، وأنها حريصة على عدم بدء سباق تسلح تكون عواقبه وخيمة على المنطقة. فيما أكد على أنه "لا حوار مع أميركا بشأن منظوماتنا الصاروخية، ولا يحق لأحد مطالبتنا بذلك".
 

وفيما أعلن الحاتمي عن خطط إيران فيما يخص مجال التسليح، صرح بومبيو في بيان مقتضب عبر تويتر أن "على أي دولة تريد السلام والهدوء في الشرق الأوسط ألا تفكر في بيع أسلحة لإيران"، وأكد بومبيو أن أي فرد سيتاجر بالسلاح مع إيران هو معرض للعقوبة.
 

قضايا المنطقة
وفيما يخص قضايا المنطقة، علق الحاتمي على التطبيع الإماراتي والبحريني مع دولة الاحتلال الإسرائيلي قائلاً إنه يشكل تهديداً مباشراً على أمن منطقة الخليج الفارسي.
 

أما فيما يتعلق بإقليم قرة باغ، فإنه أكد على أن تركيا صديقة ودولة إقليمية مهمة، وأن إيران تأمل أن تساعد في حل الأزمة دبلوماسياً، كما وجه تحذيرات رسمية لأذربيجان وأرمينيا بشأن أمن مناطق إيران الحدودية.