اعتزال النجم بوغبا اللعب مع منتخب بلاده فرنسا

اعتزال النجم بوغبا اللعب مع منتخب بلاده فرنسا
اعتزال النجم بوغبا اللعب مع منتخب بلاده فرنسا

اعتزال النجم بوغبا اللعب مع منتخب بلاده فرنسا

تداولت وسائل إعلام إنجليزية، نبأ اعتزال النجم الفرنسي، ولاعب مانشستر يونايتد، الدولي بول بوغبا، اللعب لمنتخب بلاده فرنسا، على إثر تصريحات الرئيس ماكرون المسيئة لمقدسات الدين الإسلامي وعلى رأسها النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن بوغبا أحد ألمع نجوم المنتخب الفرنسي، قد أعلن اعتزاله رسميا عن اللعب للمنتخب الفرنسي، بسبب الإساءة المتكررة لرسول الأمة محمد صلة الله عليه وسلم، من قبل الدولة الفرنسية.

Image

وحسب الصحيفة فقد رفض نجم الكرة الفرنسي، تصريحات ماكرون التي أسماها ب"الإرهاب الإسلامي".

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، صرح بأن "قتل مواطن، لأنه كان معلما ولأنه كان يُدرس التلاميذ حرية التعبير.. "هذا الهجوم ضمن إرهاب الإسلاميين".

واستدرك ماكرون، "البلاد بأكملها تقف مع المعلمين، وهؤلاء الإرهابيون لن يقسموا فرنسا... الظلامية لن تنتصر".

ومساء أمس الأحد، خرج الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر"، ليصر على استمراره في الإساءة للمقدسات الإسلامية وعلى رأسها النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وكتب ماكرون وباللغة العربية: "لا شيء يجعلنا نتراجع أبدا، نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام"، مضيفا "لا نقبل أبدا خطاب الحقد وندافع عن النقاش العقلاني، سنقف دوما إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية".

وفي سياق متصل، لا يزال كل من هاشتاغ #فرنسا_تسيء_لنبي_الأمة، و#قاطعوا_المنتجات_الفرنسية، يتصدران مواقع التواصل الاجتماعي في عدد من البلدان العربية والإسلامية، بعد إصرار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلّم.

مشاركة على:
-