أعلن معهد أبحاث الزلازل، عن تسجيل أكثر من 3000 هزة ارتدادية عقب زلزال إزمير المدمر، الذي ضرب منطقة بحر إيجة في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وخلف خسائر مادية وبشرية فادحة.

ووفقا لما نشرته وكالة "DHA" التركية، اليوم الخميس، وترجمت وكالة "نيوترك بوست&qu">

آخر تطورات زلزال إزمير.. وتحذيرات من العلماء

آخر تطورات زلزال إزمير.. وتحذيرات من العلماء
آخر تطورات زلزال إزمير.. وتحذيرات من العلماء

آخر تطورات زلزال إزمير.. وتحذيرات من العلماء

أعلن معهد أبحاث الزلازل، عن تسجيل أكثر من 3000 هزة ارتدادية عقب زلزال إزمير المدمر، الذي ضرب منطقة بحر إيجة في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وخلف خسائر مادية وبشرية فادحة.

ووفقا لما نشرته وكالة "DHA" التركية، اليوم الخميس، وترجمت وكالة "نيوترك بوست"، فقد صرح هالوك أوزنر دكتور بمعهد كانديلي لبحوث الزلازل بجامعة بوغازيتشي، بأن عدد الهزات الارتدادية التي تم تسجيل عقب زلزال إزمير بلغت 3 آلاف و587، والتي شعر بها سكان غربي تركيا.

وفي 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي،  ضرب ولاية إزمير زلزالا مدمر، والذي بلغت درجته 6.9 على مقياس ريختر، وأعقبته أكثر من ثلاثة آلاف هزة ارتدادية، منها فوق 4 درجات، وخلف وراءه خسائر فادحة مادية شملت سقوط عشرات الأبنية، بعضها تدمر بالكامل، وحصيلة خسائر بشرية بتسجيل 115 قتيل ونحو 1035 جريح.

وفي سياق متصل، أفادت بيانات وكالة التأمين ضد الكوارث الطبيعية (DASK) أن 57 في المائة فقط من المنازل في إزمير، التي هزها الزلزال، لديها تأمين إلزامي ضد الزلزال.

من حهة أخرى، تم تقديم مقترح قانون معدل لقانون "تحويل المناطق المعرضة لخطر الكوارث" أمام البرلمان التركي.

وتضمن مقترح القانون، تعليق بطاقات توضح حالة المبى عند المدخل، سواء كان جيد أو محفوف بالمخاطر(عدم قدرته على مقاومة الهزات الأرضية والزلزال).

وإذا تم قبول المقترح فتصبح كل المباني معروف وضعها للمواطن سواء كان مستأجر أو مشتري، لتجنيب المواطنين من شراء أو استئجار منازل في أبنية آيلة للهدم.

مشاركة على:
-