أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلوغ أهداف تركيا لعام 2023 أصبح ضروريًا أكثر من أي وقت مضى.

جاءت تصريحات أردوغان خلال في المؤتمر الإقليمي العادي السابع لحزب العدالة والتنمية في تكيرداغ، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست، وأعلن الرئيس أردوغان أن مستشفى المدينة الذي سيتم افت">

عاجل: أردوغان يعلق على قضايا عدة منها التدخين والاقتصاد وكورونا

عاجل: أردوغان يعلق على قضايا عدة منها التدخين والاقتصاد وكورونا
عاجل: أردوغان يعلق على قضايا عدة منها التدخين والاقتصاد وكورونا

عاجل: أردوغان يعلق على قضايا عدة منها التدخين والاقتصاد وكورونا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلوغ أهداف تركيا لعام 2023 أصبح ضروريًا أكثر من أي وقت مضى.

جاءت تصريحات أردوغان خلال في المؤتمر الإقليمي العادي السابع لحزب العدالة والتنمية في تكيرداغ، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست، وأعلن الرئيس أردوغان أن مستشفى المدينة الذي سيتم افتتاحه سيُطلق عليه اسم مستشفى "إسماعيل فهمي جمعه لي أوغلو.


وحول المؤامرات التي تحاك ضد تركيا، قال أردوغان: "تم تفعيل كافة السيناريوهات الشريرة ضد بلادنا بدءًا من الذين لديهم مطامع في أراضينا وصولًا إلى الذين يحاولون إيقاع العداوة بين أبناء شعبنا".

 

وعرج الرئيس على قرار منع التدخين في الشوارع المكتظة والأماكن العامة، فتابع: "التدخين أكبر مصيبة خلال مرحلة انتشار فيروس كورونا، وبات الإقلاع عنه ضروريًا من أجل صحتنا".

 

وفيما يتعلق بقطاع الاقتصاد والنمية بهذا المجال، أردف: "قمنا باستثمارات بقيمة 23 مليار ليرة (نحو 3 مليارات دولار) في تكيرداغ خلال السنوات الـ 18 الأخيرة"، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

 

وأكد أردوغان أن بلاده ليست راضية على ارتفاع الأسعار فيها، منوهًا إلى أن أولوية الإدارة في تركيا هي خفض التضخم بأسرع وقت إلى رقم من خانة واحدة، ثم إلى المستويات المحددة في برنامجنا على المدى المتوسط.



وأضاف: "بدأنا عهد إصلاحات جديدة على صعيدي الاقتصاد والقوانين، وبفضل الإعلان عن معلومات الفترة الجديدة بدأت حركة ملحوظة في الاتجاه الإيجابي بالأسواق".

وأشار إلى أن تركيا ستصل إلى أهدافها عبر بناء سياساتنا الاقتصادية والتي تعتمد على ثلاث ركائز وهي استقرار الأسعار والاستقرار المالي واستقرار الاقتصاد الكلي.

وتابع: "أطلقنا مرحلة جديدة ترمي إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي وزيادة النمو والتوظيف" ضمن خطة تركيا لتحقيق رؤيتها لعام 2023.

مشاركة على:
-