قام شخص يحمل بندقية باقتحام مقهى في منطقة الفاتح ضمن إسطنبول، يوم أمس الأحد، وأطلق النار بشكل عشوائي على الحضور.

وضمن ما أعلنت عنه الشرطة التركية التابعة لمديرية أمن إسطنبول فرع الفاتح، عن استمرار عمليات البحث عن مطلق النار حتى اليوم الاثنين، بعد فراره من مكان الحدث، وفق">

ماذا حدث في الفاتح.. الشرطة تستمر في البحث عن المنفذ

ماذا حدث في الفاتح.. الشرطة تستمر في البحث عن المنفذ
ماذا حدث في الفاتح.. الشرطة تستمر في البحث عن المنفذ

ماذا حدث في الفاتح.. الشرطة تستمر في البحث عن المنفذ

قام شخص يحمل بندقية باقتحام مقهى في منطقة الفاتح ضمن إسطنبول، يوم أمس الأحد، وأطلق النار بشكل عشوائي على الحضور.

وضمن ما أعلنت عنه الشرطة التركية التابعة لمديرية أمن إسطنبول فرع الفاتح، عن استمرار عمليات البحث عن مطلق النار حتى اليوم الاثنين، بعد فراره من مكان الحدث، وفق ما  ترجمته نيو ترك بوست.
 

ووفقًا للمعلومات التي تناقلتها وسائل إعلام تركية، وقامت نيو ترك بوست بترجمتها، فإن الحادث وقع الساعة الثامنة من صباح أمس الاحد، في شارع "نيازي مصر"، حيث كان المنفذ موجه رصاصاته نحو شخصين ينوي قتلهما وفق ما رصدته الكاميرات.

وأعلنت فرق الطواقم الصحية التي حضرت إلى مكان الحادث، أن الشخصين أصيبا وهم بحالة خطيرة، حيث نقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وضمن آخر التفاصيل من مكان الحادث، تناقلت وسائل إعلام تركية، أن فرق الشرطة ما زالت تستمر في البحث عن المنفذ التي توصلت إلى هويته من خلال كاميرات المراقبة، وستقدمه للمحاكمة فور اعتقاله.

مشاركة على:
-