احتفى رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، بأحد سائقي سيارات الأجرة في اسطنبول، بعد استرجاعه لحقيبة بداخلها ما يقارب 2 مليون و800 ألف ليرة تركية، لصاحبها السائح الأجنبي.

Image

اسطنبول: احتفاء واسع بسائق تاكسي بعد عمله البطولي

اسطنبول: احتفاء واسع بسائق تاكسي بعد عمله البطولي
اسطنبول: احتفاء واسع بسائق تاكسي بعد عمله البطولي

اسطنبول: احتفاء واسع بسائق تاكسي بعد عمله البطولي

احتفى رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، بأحد سائقي سيارات الأجرة في اسطنبول، بعد استرجاعه لحقيبة بداخلها ما يقارب 2 مليون و800 ألف ليرة تركية، لصاحبها السائح الأجنبي.

Image

وتم تداول صور المبلغ بالعملة الأجنبية "300 ألف يورو"، الذي يعود لأحد الأجانب بعدما نسيه في سيارة الأجرة التي أقلته من مطار اسطنبول الدولي إلى أحد فنادق المدينة.

Image

ووصف المتابعين صاحب سائق سيارة الأجرة التركي، بالرجل الأمين في زمن قلت فيه الأمانة، على حسب تعبيرهم، مثنين على حسن أخلاقه وحرصه على أكل مال الحلال.

Image

فيما كذب بعض المعلقين الخبر، متسائلين "كيف لشخص يحمل مبلغ يتجاوز مليونين ليرة، ينساه؟"، و"ممنوع حمل مبلغ مليونين ليرة عبر الطائرة من بلد إلى آخر".

Image

وليست هذه المرة الأولى التي تنتشر فيها أخبار حول إرجاع مبالغ كبيرة وأشياء ثمينة، من قبل سائقي سيارات الأجرة في تركيا لأصحابها.

مشاركة على:
-