Tuesday 19th of January 2021
ترجمة نيوترك بوست

ضجت وسائل الإعلام التركية، ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، بخبر وفاة أحد الممثلين الأتراك الكبار، وهو الممثل المسرحي والتلفزيوني ديفريم بارسجان.

وذكرت وكالة "DHA" التركية، ضمن أخبارها العاجلة، بحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست"، أن الممثل القدير توفي اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز 83 عاماً.

وحرص الكثير من الممثلين والفنانيين الأتراك على تقديم التعازي لأهل الفقيد، والتذكير بخصاله الحميدة وبمشواره الفني الغني بأعمال متعددة جمع خلالها بين المسرح والسينما والتلفزيون، والتي ستبقى راسخة في أذهان الجمهور التركي، إضافة إلى مشاركته في الدبلجة الصوتية للكثير من الأعمال.

كما نعاه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بنشر مقاطع وصور من أعماله التلفزيونية التي تجاوزت 100 مسلسل، ومئات المسرحيات التي لعب فيها كبطل رئيسي، إضافة إلى مجموعة من الأفلام السينمائية التي أدى فيها أيضا أدواراً أساسية.

ولد بارسجان في 23 تموز/يوليو 1937 بأنقرة، بدأ حياته الفنية من خشبة المسرح، شارك في مئات المسلسلات التلفزيونية ومثلها الأفلام السينمائية، توقف عن التمثيل في السنوات الأخيرة ليركز على مجال دبلجة الصوت من خلال دبلجة العديد من الأفلام الوثائقية والمسلسلات التلفزيونية.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

ضجت وسائل الإعلام التركية، ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، بخبر وفاة أحد الممثلين الأتراك الكبار، وهو الممثل المسرحي والتلفزيوني ديفريم بارسجان.

وذكرت وكالة "DHA" التركية، ضمن أخبارها العاجلة، بحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست"، أن الممثل القدير توفي اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز 83 عاماً.

وحرص الكثير من الممثلين والفنانيين الأتراك على تقديم التعازي لأهل الفقيد، والتذكير بخصاله الحميدة وبمشواره الفني الغني بأعمال متعددة جمع خلالها بين المسرح والسينما والتلفزيون، والتي ستبقى راسخة في أذهان الجمهور التركي، إضافة إلى مشاركته في الدبلجة الصوتية للكثير من الأعمال.

كما نعاه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بنشر مقاطع وصور من أعماله التلفزيونية التي تجاوزت 100 مسلسل، ومئات المسرحيات التي لعب فيها كبطل رئيسي، إضافة إلى مجموعة من الأفلام السينمائية التي أدى فيها أيضا أدواراً أساسية.

ولد بارسجان في 23 تموز/يوليو 1937 بأنقرة، بدأ حياته الفنية من خشبة المسرح، شارك في مئات المسلسلات التلفزيونية ومثلها الأفلام السينمائية، توقف عن التمثيل في السنوات الأخيرة ليركز على مجال دبلجة الصوت من خلال دبلجة العديد من الأفلام الوثائقية والمسلسلات التلفزيونية.