Tuesday 19th of January 2021
ترجمة نيوترك بوست

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الثلاثاء، اتصالا هاتفيا مع الطفلة المعجزة "عايدة"، التي تم إنقاذها بعد 91 ساعة قضتها تحت حطام شقة رضا باي، التي دُمرت خلال الزلزال الذي ضرب ازمير في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

ووفقا لما ذكر موقع الأخبار العاجلة التركي، وبحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست"، فإن أردوغان أجرى المكالمة الهاتفية المميزة عقب انتهائه من اجتماع اللجنة التنفيذية المركزية لحزب "العدالة والتنمية"، مساء اليوم بالعاصمة أنقرة.

وجرت مكالمة أردوغان مع عايدة ووالدها أوغور جيزكين، عبر تقنية الفيديو، حيث أعربت الطفلة الصغيرة البالغة من العمر 3 سنوات، عن حبها الشديد للرئيس، ليبادرها هو الآخر بالقول: "أنا أيضاً أحبكِ كثيراً".

وأضاف أردوغان بأنه خلال زيارته القريبة إلى ازمير سيزور عائلة الطفلة الملاك عايدة للقائها.

وكان الرئيس أردوغان قد تابع قصة الطفلة عايدة منذ اللحظات الأولى من انقاذها، من خلال نشر أولى صورة تم التقاطها لها من المشفى، بعد انتشالها من تحت الأنقاض بعد مرور 91 ساعة من زلزال إزمير المدمر.

وعلّق حينها على الصورة: "عايدة معجزة الموسم، بعد 91 ساعة تحت الأنقاض، بفضل الله رجع الأمل مجدداً، وهو مرسوم في عيونك المبتسمة"، مضيفاً: "تعافي قريباً يا طفلتي الجميلة".

اقرأ أيضا بالصور : طلب طريف من الطفلة عايدة للوزير قوجة..جعل الجميع يضحك

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الثلاثاء، اتصالا هاتفيا مع الطفلة المعجزة "عايدة"، التي تم إنقاذها بعد 91 ساعة قضتها تحت حطام شقة رضا باي، التي دُمرت خلال الزلزال الذي ضرب ازمير في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

ووفقا لما ذكر موقع الأخبار العاجلة التركي، وبحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست"، فإن أردوغان أجرى المكالمة الهاتفية المميزة عقب انتهائه من اجتماع اللجنة التنفيذية المركزية لحزب "العدالة والتنمية"، مساء اليوم بالعاصمة أنقرة.

وجرت مكالمة أردوغان مع عايدة ووالدها أوغور جيزكين، عبر تقنية الفيديو، حيث أعربت الطفلة الصغيرة البالغة من العمر 3 سنوات، عن حبها الشديد للرئيس، ليبادرها هو الآخر بالقول: "أنا أيضاً أحبكِ كثيراً".

وأضاف أردوغان بأنه خلال زيارته القريبة إلى ازمير سيزور عائلة الطفلة الملاك عايدة للقائها.

وكان الرئيس أردوغان قد تابع قصة الطفلة عايدة منذ اللحظات الأولى من انقاذها، من خلال نشر أولى صورة تم التقاطها لها من المشفى، بعد انتشالها من تحت الأنقاض بعد مرور 91 ساعة من زلزال إزمير المدمر.

وعلّق حينها على الصورة: "عايدة معجزة الموسم، بعد 91 ساعة تحت الأنقاض، بفضل الله رجع الأمل مجدداً، وهو مرسوم في عيونك المبتسمة"، مضيفاً: "تعافي قريباً يا طفلتي الجميلة".

اقرأ أيضا بالصور : طلب طريف من الطفلة عايدة للوزير قوجة..جعل الجميع يضحك