Monday 25th of January 2021
ترجمة نيوترك بوست

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، على أن تركيا ستصبح علامة تجارية عالمية في السياحة.

جاء ذلك خلال مشاركته، عبر تقنية الفيديو، في المؤتمر الدولي العاشر لسياحة المنتجعات، الذي نظمه اتحاد مشغلي الفنادق السياحية في البحر المتوسط، اليوم الخميس، في عاصمة السياحة التركية أنطاليا حنوبي غرب البلاد، وفقاً لوسائل إعلام تركية، بحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست".

وشكر أوغلو خلال كلمته العاملين في قطاع السياحة، على جهودهم المبذولة خلال فترة الجائحة، من أجل إبقاء القطاع نشطاً، وهي جهود مماثلة لما تقوم به الدولة من خلال تقديم محفزات لهذا القطاع المفضل للاقتصاد.

ولفت إلى أن بلاده نتيجة ما تزخر به من مقومات بداية من الموقع الجغرافي الممتاز، وقيم ثقافية وتاريخية غنية، باتت بلدا يحسد عليه في مجال السياحة.

وأكد أن السياحة اليوم أصبحت من أهم الموضوعات الدبلوماسية التركية، بعدما أصبحت تركيا علامة تجارية عالمية في هذا القطاع.

وأضاف أنه وبصفته وزيراً للخارجية فإنه يولي اهتماماً كبيراً لدبلوماسية السياحة، موضحاً أنه في وزارته تعطى أهمية واهتماماً كبيرين لموضوع السياحة في أنشطتهم الدبلوماسية.

وأشار أوغلو إلى أن السياحة والسفر أكثر قطاعين تأثرا بفيروس كورونا، عالميا، ملفتا إلى أن الدولة التركية اتخذت تدابير عديدة منذ حزيران/يونيو الماضي من أجل تجاوز الآثار السلبية الناتجة عن الجائحة.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، على أن تركيا ستصبح علامة تجارية عالمية في السياحة.

جاء ذلك خلال مشاركته، عبر تقنية الفيديو، في المؤتمر الدولي العاشر لسياحة المنتجعات، الذي نظمه اتحاد مشغلي الفنادق السياحية في البحر المتوسط، اليوم الخميس، في عاصمة السياحة التركية أنطاليا حنوبي غرب البلاد، وفقاً لوسائل إعلام تركية، بحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست".

وشكر أوغلو خلال كلمته العاملين في قطاع السياحة، على جهودهم المبذولة خلال فترة الجائحة، من أجل إبقاء القطاع نشطاً، وهي جهود مماثلة لما تقوم به الدولة من خلال تقديم محفزات لهذا القطاع المفضل للاقتصاد.

ولفت إلى أن بلاده نتيجة ما تزخر به من مقومات بداية من الموقع الجغرافي الممتاز، وقيم ثقافية وتاريخية غنية، باتت بلدا يحسد عليه في مجال السياحة.

وأكد أن السياحة اليوم أصبحت من أهم الموضوعات الدبلوماسية التركية، بعدما أصبحت تركيا علامة تجارية عالمية في هذا القطاع.

وأضاف أنه وبصفته وزيراً للخارجية فإنه يولي اهتماماً كبيراً لدبلوماسية السياحة، موضحاً أنه في وزارته تعطى أهمية واهتماماً كبيرين لموضوع السياحة في أنشطتهم الدبلوماسية.

وأشار أوغلو إلى أن السياحة والسفر أكثر قطاعين تأثرا بفيروس كورونا، عالميا، ملفتا إلى أن الدولة التركية اتخذت تدابير عديدة منذ حزيران/يونيو الماضي من أجل تجاوز الآثار السلبية الناتجة عن الجائحة.