قرار بهدم مبنى بلدية مدينة إزمير

قرار بهدم مبنى بلدية مدينة إزمير
قرار بهدم مبنى بلدية مدينة إزمير

ترجمة: قرار بهدم مبنى بلدية مدينة إزمير

أعلن عمدة بلدية إزمير الحضرية ، تونتش سوير ، أن مبنى بلدية إزمير المتروبوليتان ، الذي تضرر في زلزال بقوة 6.6 درجة في المدينة ، سيتم هدمه واستبداله برئاسة رمزية ومبنى مجلس يتكامل مع مبنى الحكومة التاريخي.

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلى بها تونك سويير عبر حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي حول حالة مبنى بلدية إزمير الحضرية وفق ما ترجمته نيوترك بوست عن وسائل إعلام محلية.

وكان المبنى الذي بدأ أعمال إنشائه في 25 نوفمبر 1867 ، العمل رسميًا في عام 1868 تضرر في الزلزال الذي بلغت قوته 6.6 درجة والذي وقع في 30 أكتوبر قبالة منطقة سفيريهيسار ولم يتم استخدامه منذ الزلزال.

وقال صوير في بيانه "لم نستخدم مبنى بلدية مدينة إزمير منذ وقوع الزلزال.

وأشار إلى أنه خلال الفحص تبين أن المبنى تعرض لأضرار طفيفة وبالرغم من امكانية استخدامه إلا أنه تقرر عدم العودة وتشغيله.

وبين أنه تقرر اضافة المساحة المتبقية لساحة أتاتورك من خلال هدم المبنى وإنشاء مبنى رئاسة ومجلس رمزي يتكامل مع مبنى الحكومة التاريخي"،معرباً عن أمله أن يكون نموذجًا للمؤسسات العامة الأخرى في كوناك.

يذكر أن مبنى بلدية إزمير الحضرية استضاف ما مجموعه 31 رئيس بلدية ، بما في ذلك العمدة الحالي تونج سوير ، على مدار فترة 153 عامًا.

ImageImage

مشاركة على:
-