بدأ اجتماع مجلس الوزراء التركي، اليوم الاثنين، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، لدراسة إجراءات وقيود جديدة بشأن تفشي فيروس كورونا.
 

وقال الرئيس أردوغان في بيان أدلى به يوم الجمعة، إن "اللجنة العلمية هي المسؤولة الرئيس">

بدء اجتماع مجلس الوزراء التركي.. وهذه توقعات للقرارات الجديدة

بدء اجتماع مجلس الوزراء التركي.. وهذه توقعات للقرارات الجديدة
بدء اجتماع مجلس الوزراء التركي.. وهذه توقعات للقرارات الجديدة

بدء اجتماع مجلس الوزراء التركي.. وهذه توقعات للقرارات الجديدة

بدأ اجتماع مجلس الوزراء التركي، اليوم الاثنين، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، لدراسة إجراءات وقيود جديدة بشأن تفشي فيروس كورونا.
 

وقال الرئيس أردوغان في بيان أدلى به يوم الجمعة، إن "اللجنة العلمية هي المسؤولة الرئيسية عن هذا العمل، وهي تقوم بجميع أنواع الأعمال، ونرى أن مواطنينا لا يلتفتون إلى هذا الموضوع، رغم أننا أعلنا العديد من الإجراءات مرارًا وتكرارًا.
 

بينما من المتوقع أن يشارك وزير الصحة فخر الدين قوجة آخر المعلومات حول فيروس كورونا في اجتماع مجلس الوزراء، من المتوقع أن تكون الإجراءات الجديدة المزمع اتخاذها بناءً على توصية اللجنة العلمية، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

وتناقلت صحيفة "haberturk" توقعات للقرارات المزمع اقرارها بعد الاجتماع، ضمن كلمة للرئيس رجب طيب أردوغان، مثل حظر التجول من الجمعة إلى الاثنين، وكذلك تنفيذ التقييد في أيام الأسبوع في المدن التي لا يمكن السيطرة على الوباء فيها، وتقييد السفر بين المدن للمدن التي زاد فيها الوباء، وخطة حظر تجول لمدة 3 ساعات لمن هم فوق 65 عامًا وأقل من 20 عامًا.
 

ومن المتوقع أيضًا مناقشة الإصلاحات المخطط لها في مجالي القانون والاقتصاد في اجتماع مجلس الوزراء، وعشية ذلك سيقدم وزير الخزانة والمالية لطفي علوان ووزير العدل عبد الحميد غول معلومات حول الأعمال المنجزة.

 

مشاركة على:
-