اتخذت السلطات المحلية التركية في منطقة تقسيم الواقعة بقلب الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول، قرارات جديدة لتنظيم حركة الوافدين على شارع الاستقلال الشهير.

وأفاد الموقع الإلكتروني لقناة "TRT HABER" الحكومية، اليوم الأربعاء، وبحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك ب">

إسطنبول: قرار جديد لتنظيم حركة رواد شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم

إسطنبول: قرار جديد لتنظيم حركة رواد شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم
إسطنبول: قرار جديد لتنظيم حركة رواد شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم

إسطنبول: قرار جديد لتنظيم حركة رواد شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم

اتخذت السلطات المحلية التركية في منطقة تقسيم الواقعة بقلب الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول، قرارات جديدة لتنظيم حركة الوافدين على شارع الاستقلال الشهير، والتي ستدخل حيز التنفيذ اعتبارًا من غدٍ الخميس.

وأفاد الموقع الإلكتروني لقناة "TRT HABER" الحكومية، اليوم الأربعاء، وبحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست" أنه سيسمح بتواجد شخص واحد فقط في كل 3 متر مربع في شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم، وذلك ضمن نظاق الإجراءات المتخذة ضد فيروس كورونا.

اقرأ أيضا شارع الاستقلال إسطنبول: الشرطة منزعجة من السياح الأجانب في تقسيم

كما تم تحديد أعداد الأشخاص الذين يمكنهم دخول الشارع في نفس الوقت، وهو 7 آلاف شخص فقط.

وستيم وضع حواجز للشرطة عند مداخل شارع الاستقلال من ميدان تقسيم إلى نفق المترو، بداية من الساعة 10 صباحًا، للتحكم في عدد الأشخاص الوافدين.

ويأتي هذه الإجراءات الإحترازية الوقائية، لتنظيم حركة المواطنين والسياح في شارع الاستقلال الذي يعتبر نقطة جذب كبير للسياح من محليين وأجانب.

حيث تشهد منطقة تقسيم عمومًا وشارع الاستقلال خصوصًا حركة كثيفة من النّاس، وعلى مرّ أيّام الأسبوع، خاصة السّياح الأجانب.

وكانت فرق الشرطة بمنطقة تقسيم قد اشتكت مرارًا من تصرفات بعض السياح الأجانب، في ظل الأزمة الصّحية الصعبة التي تمر بها تركيا(مثل سائر بلاد العالم)، من خلال عدم الامتثال للإجراءات المتخذة ضد فيروس كورونا، خاصة الإلتزام بارتداء الكمامة الطّبية، وعدم التدخين في الأماكن التي يتواجد فيها النّاس، واحترام مسافة التباعد الاجتماعي.

اقرأ أيضا مرة أخرى.. الشرطة التركية غاضبة من تصرفات بعض الأجانب في تقسيم

مشاركة على:
-