حلل الخبراء الاقتصاديين الكيفية التي ستتغير بها أسعار الذهب، وانعكاسها المتوقع على حركة الاستثمار، في ظل تحركات السوق والعملات في الفترات الأخيرة.

 

ومع التغير في قي">

توقعات الخبراء تسعد الراغبين بشراء الذهب

توقعات الخبراء تسعد الراغبين بشراء الذهب
توقعات الخبراء تسعد الراغبين بشراء الذهب

توقعات الخبراء تسعد الراغبين بشراء الذهب

 

حلل الخبراء الاقتصاديين الكيفية التي ستتغير بها أسعار الذهب، وانعكاسها المتوقع على حركة الاستثمار، في ظل تحركات السوق والعملات في الفترات الأخيرة.

 

ومع التغير في قيمة أسعار الذهب في شهر أكتوبر، أدت حركة الصعود والهبوط المستمرة في أسعار الذهب لتوجيه أنظار الخبراء حول الأسعار المتوقعة لنهاية العام الجاري.

 

وتوقع الخبراء بأن تنخفض أسعار الذهب لتصل إلى الحد الأدنى من قيمتها لهذا العام في نهاية شهر ديسمبر، متأثرةً بالأخبار المتداولة حول لقاح فايروس كورونا، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

 

وقال أحد محللي فوركس مارغريت يانغ أن ضعف الدولار الأمريكي يدعم أسعار الذهب، ومع الأخبار الإيجابية للقاح فايروس كورونا وقلة حزم الحوافز المالية، قد ينخفض الدعم الهام إلى 1750 دولار.

 

وأشارت الخبيرة التركية سيدا يالتشن كايا، إلى أن انخفاض الذهب جاء عقب انخفاض أسعار الدولار، مشيرةً إلى تأثير وصول مقدار الدعم الهام إلى 1850 دولار.

وقالت: "في حال انخفاض أوقية الذهب إلى أقل من 1758 دولار، فمن المتوقع أن يرتفع مؤشر المبيعات بسرعة كبيرة".

مشاركة على:
-