يفضل الكثير من النّاس ارتداء الأقنعة "الكمامات" السوداء، في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا، بسبب أن الأقنعة البيضاء والفاتحة تتسخ خلال فترة قليلة من لبسها.

في تصريح لوكالة روسية، حذرت خبيرة التجميل إيلينا موروزوفا، من ارتداء الأقنعة الواقية السوداء، كونها تس">

مخاطر ارتداء الكمامة السوداء

مخاطر ارتداء الكمامة السوداء
مخاطر ارتداء الكمامة السوداء

مخاطر ارتداء الكمامة السوداء

يفضل الكثير من النّاس ارتداء الأقنعة "الكمامات" السوداء، في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا، بسبب أن الأقنعة البيضاء والفاتحة تتسخ خلال فترة قليلة من لبسها.

في تصريح لوكالة روسية، حذرت خبيرة التجميل إيلينا موروزوفا، من ارتداء الأقنعة الواقية السوداء، كونها تسبب التهابات الجلد".

كما حذرت من ارتداء الأقنعة الواقية الملونة المصنوعة من مواد صناعية، لأنها أيضا تسبب حساسية في الجلد.

وقالت مورزوفا: "أرى الكثير من الناّاس في الشوارع يرتدون أقنعة سوداء، تحتوي على صبغات تسبب تفاقم الجلد، حتى المرضى أنفسهم يشكون من أن هذه الأقنعة لها رائحة كيميائية كريهة".

وتابعت: "كل هذا يمكن أن يسبب التهاب الجلد، لأن الصبغة السوداء تسبب حساسية شديدة، وإذا كان القناع مصنوعًا أيضًا من مواعد صناعية، فينبغي توخي الحذر من ارتداء هذا القناع".

ونصحت الخبيرة الروسية، بضرورة اختيار الأقنعة القطنية، وتغيير الأقنعة بانتظام أو غسلها جيدًا، مشيرة إلى أهمية اختيار الأقنعة الطبية التي يمكن التخلص منها وتغييرها بانتظام.

ولفتت إلى أن ارتداء الأطفال بشكل واسع الأقنعة الملونة غير صحي، مشيرة إلى ضرورة تغيير الأقنعة التي يرتديها الأطفال بشكل دوري، أو غسلها، لتجنب تفاقم حب الشباب في سن المراهقة.

مشاركة على:
-