نشر موقع وزارة الدفاع الإسرائيلية مقال حمل بين طيات نصوصه عبارة، قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا، ما أثار حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الفلسطينيين.

جاءت العبارة التي وصفت بالكاشفة لحقيقة إسرائيل، خلال شرح تطبيق إلكتروني يسهل عملي">

قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا

قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا
قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا

قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا

نشر موقع وزارة الدفاع الإسرائيلية مقال حمل بين طيات نصوصه عبارة، قتل فلسطيني سيكون قريبًا سهلًا مثل سهولة طلب البيتزا، ما أثار حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الفلسطينيين.

جاءت العبارة التي وصفت بالكاشفة لحقيقة إسرائيل، خلال شرح تطبيق إلكتروني يسهل عمليات القتل للجيش الإسرائيلي في آلياته العسكرية، ليضرب كاتب المقال مثالًا لقوة التطور التكنولوجي الإسرائيلي من خلال التطبيقات المستخدمة عسكريًا في قتل الفلسطينيين.

من جانبه نشر الباحث الفلسطيني عزيز المصري، عبر حسابه الرسمي على موقع فيس بوك عدة تساؤلات حول العبارة ماذا لو كان قائلها فلسطيني أو أحد من الفصائل الفلسطينية؟، مجيبًا أنه حينها سيكتب حولها مئات المقالات حول معاداة السامية والدعوة للقتل.

مشاركة على:
-