Thursday 4th of March 2021
ترجمة نيوترك بوست

وقعت مديرية إدارة الكوارث والطوارئ في مقاطعة إزمير (AFAD) و DAUM في مديرية مقاطعة AFAD على بروتوكول "خطة الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية".

وشهد توقيع البروتوكل كل من مدير الكوارث والطوارئ في إزمير كارتال موهجي ومدير DAUM حسن سوزبيلير.

ومن المرتقب أن يتم اجراء دراسة لمدة 8 أشهر بحسب ما ترجمته نيوترك بوست عن صحف تركية.

وقال مدير مركز أبحاث وتطبيق الزلازل بجامعة إزمير دوكوز إيلول (DEU) وعضو هيئة التدريس بقسم الهندسة الجيولوجية دكتور حسن سوزبيلير إن خطة الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية ، وهي خطة نفذت في الواقع على نطاق تركيا، بدءًا من عام 2019 وتخطط تركيا للتنفيذها في 81 مقاطعة.

وأشار إلى أنه الخطة ستركز على الانهيارات الأرضية،والصخور ما هي المخاطر التي تقع أثناء الزلزال كالفيضانات أو الحريق.

وأكد سوزبيلير أنه سيتم الكشف عن أخطار الكوارث الطبيعية، وقال "سيكون مفهوما اننا بحاجة الى اتخاذ مثل هذه الاحتياطات".

وبين أن الخطة تم توقيعها بين محافظة إزمير ومديرية محافظة آفاد و DAUM

 وقال: "لقد شاركنا في هذه الدراسة في نطاق الاستشارات الأكاديمية، وبالطبع ، يشمل هذا النظام جميع البلديات على مستوى الحاكم، أي جميع المؤسسات والمنظمات على مستوى المحافظات مشمولة في هذا النظام".

وفي إشارة إلى الإجراءات التي سيتم اتخاذها بعد طرح الخطة ، قال سوزبيلير: "سنقلل من مخاطر أي خطر إلى أدنى حد ، سيتم طرحه كما سيتم تحديد المؤسسات المسؤولة عن ذلك ، وما نوع الدراسات التي يتعين القيام بها".

وأشار إلى ضرورة شرح مخاطر الكوارث الرئيسية التي تتشكل بعدها الانهيارات الأرضية والفيضانات.

وأكد أن الهدف من المشروع استكمال خطط الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية في جميع المحافظات للوصول إلى مجتمعًا مقاومًا للكوارث.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

وقعت مديرية إدارة الكوارث والطوارئ في مقاطعة إزمير (AFAD) و DAUM في مديرية مقاطعة AFAD على بروتوكول "خطة الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية".

وشهد توقيع البروتوكل كل من مدير الكوارث والطوارئ في إزمير كارتال موهجي ومدير DAUM حسن سوزبيلير.

ومن المرتقب أن يتم اجراء دراسة لمدة 8 أشهر بحسب ما ترجمته نيوترك بوست عن صحف تركية.

وقال مدير مركز أبحاث وتطبيق الزلازل بجامعة إزمير دوكوز إيلول (DEU) وعضو هيئة التدريس بقسم الهندسة الجيولوجية دكتور حسن سوزبيلير إن خطة الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية ، وهي خطة نفذت في الواقع على نطاق تركيا، بدءًا من عام 2019 وتخطط تركيا للتنفيذها في 81 مقاطعة.

وأشار إلى أنه الخطة ستركز على الانهيارات الأرضية،والصخور ما هي المخاطر التي تقع أثناء الزلزال كالفيضانات أو الحريق.

وأكد سوزبيلير أنه سيتم الكشف عن أخطار الكوارث الطبيعية، وقال "سيكون مفهوما اننا بحاجة الى اتخاذ مثل هذه الاحتياطات".

وبين أن الخطة تم توقيعها بين محافظة إزمير ومديرية محافظة آفاد و DAUM

 وقال: "لقد شاركنا في هذه الدراسة في نطاق الاستشارات الأكاديمية، وبالطبع ، يشمل هذا النظام جميع البلديات على مستوى الحاكم، أي جميع المؤسسات والمنظمات على مستوى المحافظات مشمولة في هذا النظام".

وفي إشارة إلى الإجراءات التي سيتم اتخاذها بعد طرح الخطة ، قال سوزبيلير: "سنقلل من مخاطر أي خطر إلى أدنى حد ، سيتم طرحه كما سيتم تحديد المؤسسات المسؤولة عن ذلك ، وما نوع الدراسات التي يتعين القيام بها".

وأشار إلى ضرورة شرح مخاطر الكوارث الرئيسية التي تتشكل بعدها الانهيارات الأرضية والفيضانات.

وأكد أن الهدف من المشروع استكمال خطط الحد من مخاطر الكوارث الإقليمية في جميع المحافظات للوصول إلى مجتمعًا مقاومًا للكوارث.