Monday 25th of January 2021
ترجمة نيوترك بوست

قال عضو اللجنة العلمية لفيروس كورونا بوزارة الصحة د. آتيش كارا إنه إذا لم يتردد المواطنون في التطعيم ، فقد يكون الانتقال إلى الحياة بدون كمامة مبكرًا ، مشيراً إلى أنه إذا كان هناك تردد في تلقي اللقاح فقد تطول العملية.

 وأضاف خلال تصريحات نقلتها وكالة دي أتش إي وفق ما ترجمته نيوترك بوست، أن هناك أمل كبير أن تكون الخسائر صفر و في أقرب وقت ممكن ، وأن تنخفض عدد الحالات إلى أقل عدد.

وأكد أنه بالرغم من الاتجاه التنازلي في الأرقام ، إلا أننا بحاجة إلى مراعاة بعض النقاط عند تقييم متى يمكن تخفيف هذه القيود أو تقليلها

وشدد على ضرورة الانتباه للكمامة والمسافة الاجتماعية قدر الإمكان وذلك من أجل عدم التعرض لمزيد من الخسائر في ظل الظروف العادية."

وأشار كارا إلى أنه سيكون هناك انعكاس خطوة بخطوة في القيود ، خاصة بعد أدنى القيم الممكنة في عدد المرضى وعدد الخسائر واستمرارية ذلك.

وتطرق كارا للحديث عن المدارس والجامعات لافتاً إلى ضرورة العمل على التحرك لضمان فتحها في أسرع وقت ممكن.

وأضاف: “اللقاح هو سلاحنا الجديد والفعال للغاية، خاصة إذا تمكنا من تطعيم الفئات العمرية والمعرضة للخطر التي من المحتمل أن نفقدها.

ولفت إلى أنه يمكن توفير بعض الراحة في القيود، إذا وصل معدل الأشخاص الذين يرتدون الأقنعة في المجتمع إلى 95 في المائة”.

وختم حديثه قائلاً:" إذا كان معدل التطعيم لدينا مرتفعًا ، وإذا كان التطعيم لدينا في المجتمع يمكن أن يوفر 100 في المائة ، خاصة في المجموعة التي نعتقد أنها معرضة للخطر ، إذا لم يكن لدى مواطنينا وكبار السن أي تردد في الحصول على التطعيم ، فسيحدث هذا قبل ذلك بقليل، لكن حالما يكون هناك تردد ستطول هذه العملية سواء أردنا ذلك أم لا

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيوترك بوست

قال عضو اللجنة العلمية لفيروس كورونا بوزارة الصحة د. آتيش كارا إنه إذا لم يتردد المواطنون في التطعيم ، فقد يكون الانتقال إلى الحياة بدون كمامة مبكرًا ، مشيراً إلى أنه إذا كان هناك تردد في تلقي اللقاح فقد تطول العملية.

 وأضاف خلال تصريحات نقلتها وكالة دي أتش إي وفق ما ترجمته نيوترك بوست، أن هناك أمل كبير أن تكون الخسائر صفر و في أقرب وقت ممكن ، وأن تنخفض عدد الحالات إلى أقل عدد.

وأكد أنه بالرغم من الاتجاه التنازلي في الأرقام ، إلا أننا بحاجة إلى مراعاة بعض النقاط عند تقييم متى يمكن تخفيف هذه القيود أو تقليلها

وشدد على ضرورة الانتباه للكمامة والمسافة الاجتماعية قدر الإمكان وذلك من أجل عدم التعرض لمزيد من الخسائر في ظل الظروف العادية."

وأشار كارا إلى أنه سيكون هناك انعكاس خطوة بخطوة في القيود ، خاصة بعد أدنى القيم الممكنة في عدد المرضى وعدد الخسائر واستمرارية ذلك.

وتطرق كارا للحديث عن المدارس والجامعات لافتاً إلى ضرورة العمل على التحرك لضمان فتحها في أسرع وقت ممكن.

وأضاف: “اللقاح هو سلاحنا الجديد والفعال للغاية، خاصة إذا تمكنا من تطعيم الفئات العمرية والمعرضة للخطر التي من المحتمل أن نفقدها.

ولفت إلى أنه يمكن توفير بعض الراحة في القيود، إذا وصل معدل الأشخاص الذين يرتدون الأقنعة في المجتمع إلى 95 في المائة”.

وختم حديثه قائلاً:" إذا كان معدل التطعيم لدينا مرتفعًا ، وإذا كان التطعيم لدينا في المجتمع يمكن أن يوفر 100 في المائة ، خاصة في المجموعة التي نعتقد أنها معرضة للخطر ، إذا لم يكن لدى مواطنينا وكبار السن أي تردد في الحصول على التطعيم ، فسيحدث هذا قبل ذلك بقليل، لكن حالما يكون هناك تردد ستطول هذه العملية سواء أردنا ذلك أم لا