صرح البروفيسور أوغور شاهين، مطور لقاح فايزر، أن العالم قد يتمكن من العودة للحياة الطبيعية في شهري مايو/أيار وحزيران/يونيو.

جاء ذلك خلال لقاء أجراه مع الصحافة الألمانية، أدلى فيها بمعلومات حول موعد العودة للحياة الطبيعية وعن عملية التلقيح.

وقال شاهي">

مخترع لقاح فايزر: سنشهد تراجع ملحوظ في عدد الإصابات

مخترع لقاح فايزر: سنشهد تراجع ملحوظ في عدد الإصابات
مخترع لقاح فايزر: سنشهد تراجع ملحوظ في عدد الإصابات

مخترع لقاح فايزر: سنشهد تراجع ملحوظ في عدد الإصابات

صرح البروفيسور أوغور شاهين، مطور لقاح فايزر، أن العالم قد يتمكن من العودة للحياة الطبيعية في شهري مايو/أيار وحزيران/يونيو.

جاء ذلك خلال لقاء أجراه مع الصحافة الألمانية، أدلى فيها بمعلومات حول موعد العودة للحياة الطبيعية وعن عملية التلقيح.

وقال شاهين لصحيفة "دير شبيغل" و"بيلد" الألمانيتين أن التلقيح سيحدث تراجعًا كبيرا ومستقرًا في عدد الإصابات مع حلول شهر مايو.

 

وأضاف شاهين: "تطعيم أكبر عدد من الأشخاص هو المعيار الأهم حاليًا. ومع ذلك فإن احتواء الفيروس لا يعني عدم انتقاله أو انتهائه، هذا يعني فقط عودتنا للحياة الطبيعية".

وذكر البروفيسور الدكتور شاهين أن الزيادة في الطفرات في الفيروس أمر مثير للقلق، متوقعًا أن يكون للقاح تأثيرًا كبيرًا في محاربتها.

وأشار شاهين إلى أن تطور الفيروس في جسم الإنسان يتم الوقاية منه بفضل لقاح الفيروس التاجي، مؤكدًا على ضرورة تلقي اللقاح كل عامين.

مشاركة على:
-