دولة أوروبية تفتح أبوابها لاستقبال أكبر عدد من المهاجرين

دولة أوروبية تفتح أبوابها لاستقبال أكبر عدد من المهاجرين
دولة أوروبية تفتح أبوابها لاستقبال أكبر عدد من المهاجرين

دولة أوروبية تفتح أبوابها لاستقبال أكبر عدد من المهاجرين

دعت الحكومة الفنلندية السلطات المعنية في البلاد، إلى السّماح بزيادة تدفق المهاجرين إلى أراضيها من 16 ألف مهاجر حاليا إلى 25 ألفًا سنويًا بحلول عام 2030.

جاء ذلك وفق تقرير للحكومة الفنلندية، بحسب ما نشرته وسائل إعلام محلية اليوم الأربعاء.

وأشار التقرير إلى أنه من دون المهاجرين سينخفض عدد سكان فنلندا، ويؤدي الانخفاض الحاد في الإنجاب إلى إضعاف القاعدة المالية للحكومة وزيادة عدم المساواة الاجتماعية.

  كما تضمن تقرير الحكومة حول التطور الديموغرافي: "يمكن أن يكون الهدف المحتمل هو زيادة صافي المهاجرين إلى 25 ألفا بحلول عام 2030. حاليا هذا الرقم هو 16 ألف شخص سنويا".

وتعاني فنلندا البالغ عدد سكانها 5.5 مليون نسمة، انخفاض في معدل المواليد منذ عام 2010، بمعدل الربع، وكانت النسبة المئوية لكبار السن واحدة من أعلى المعدلات في العالم.

كما أشار التقرير إلى أنه خلال هذه الفترة، انخفض معدل الإنجاب في البلاد في المتوسط إلى أقل من 1.4 طفل لكل امرأة.

تقع دولة فنلندا في قارة أوروبا، وتحديداً في الركن الشمالي منها، تحدّها عدّة دول ومسطحات مائية، فهي تشترك في حدودها الشرقية مع دولة روسيا، كما تشترك في حدودها من الجهة الجنوبية الشرقية مع خليج فنلندا، في حين تحدّها النرويج من الجانب الشماليّ والشماليّ الغربيّ، أمّا من الجهة الجنوبية الغربية فتطلّ فنلندا على بحر البلطيق، والسويد من الجانب الغربي، وتُعد البلاد الثامنة من حيث المساحة في أوروبا وأقل بلدان الاتحاد الأوروبي من حيث الكثافة السكانية.

مشاركة على:
-