راموس يتضامن مع السوريين في ذكرى الثورة

راموس يتضامن مع السوريين في ذكرى الثورة
راموس يتضامن مع السوريين في ذكرى الثورة

بالفيديو: راموس يتضامن مع السوريين في ذكرى الثورة

دعماً لأطفال سوريا نشر النجم الإسباني ومدافع ريال مدريد الإسباني سيرجيو راموس أمس الاثنين عبر حسابه على توتير وفيس بوك الذي يتابعه قرابة 31 مليون شخص من كافة أنحاء العالم، كلمة قال فيها " اليوم هو يوم القميص رقم 10، لأن اليوم يصادف مرور عقد من الحرب في سوريا، 10 سنوات من المعاناة لملايين الأطفال". وجاء ذلك تزامنا مع ذكرى مرور عشرة أعوام على انطلاقة الثورة السورية.
وأظهر مقطع فيديو راموس وهو يرتدي قميصا يحمل الرقم 10 رغم أنه صاحب الرقم 4 في ناديه، وذلك للدلالة على مرور عشر سنوات.

كما شارك راموس  في مقطع الفيديو عددا من نجوم الرياضة في إسبانيا المشاركين في حملة منظمة الأمم المتحدة للطفولة لدعم أطفال سوريا  أمثال باو غاسول نجم كرة السلة الإسبانية، وفرناندو ألونسو نجم سباقات فورمولا 1، وثنائي كرة السلة لوبيز إيتورياغا وخوسيه مانويل كالديرون ، وظهروا  وهم يرتدون قمصان كتب عليها رقم 10 في إشارة على مرور عشر سنوات".

وقال راموس موجهاً خطابه لجميع متابعيه:" "انضم إلى حملة يونيسيف لمواصلة المساعدات الإنسانية للأطفال السوريين" تحت هاشتاغ #Mi10xSiria.

وأعلن في ختام التغريدة عن رابط التبرع لصالح أطفال سوريا الخاص بحملة منظمة الأمم المتحدة للطفولة في إسبانيا.
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يشارك فيها راموس بدعم الثورة السورية، إذ أحيى سابقا الذكرى الثامنة للثورة، ونشر حينها صورة وضع فيها كلتا يديه فوق بعضهما، على شكل دائرتين، في إشارة إلى الذكرى الثامنة معبرا عن تضامنه مع ضحايا الحرب من الأطفال السوريين.

وسبق أن عبّر راموس الذي يعتبر سفير منظمة اليونيسيف للطفولة عن تعاطفه مع ضحايا الثورة السورية من الأطفال، مطالبا الجهات المعنية بوضع حد لمعاناتهم.

ويعتبر الأطفال الشريحة الأكثر تضرّراً من الصراعات التي شهدتها سنوات الثورة  المستمرّة في سوريا منذ عام 2011.

وخلال السنوات الماضية اضطر معظم الأطفال في سوريا لترك مدارسهم، والعيش كضحايا حرب محرومين من الحقوق الأساسية؛ مثل الحياة والصحة والتعليم.

مشاركة على:
-