دراسة تكشف الطريقة المثلى لإعادة حاسة الشم أثناء مرض كورونا

دراسة تكشف الطريقة المثلى لإعادة حاسة الشم أثناء مرض كورونا
دراسة تكشف الطريقة المثلى لإعادة حاسة الشم أثناء مرض كورونا

دراسة تكشف الطريقة المثلى لإعادة حاسة الشم أثناء مرض كورونا

أفادت دراسة حديثة تم نشرها في Oxford Academic أن التقديرات تشير إلى أن 77 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا يعانون نوعًا من فقدان حاسة الشم.

وقالت الدراسة أن الأشخاص الذين يفقدون حاسة الشم نتيجة للإصابة بالعدوى قد يعانون من شعور بعدم الراحة يسمى "باروسميا" ، والذي سوف ينزعج لاحقًا بسبب الروائح التي كانت طبيعية بالنسبة لهم في السابق.

وأظهرت العديد من الدراسات أن التدريب على حاسة الشم يمكن أن يساعد أولئك الذين فقدوا بعضًا أو كل حاسة الشم لديهم بسبب أمراض فيروسية أخرى مثل التهابات الجيوب الأنفية.

يمكن استعادة حاسة الشم المفقودة بسبب فيروس كورونا

ويعتبر التدريب على الرائحة، وهو مشابه للعلاج الطبيعي ويحتاج إلى تكراره، يتطلب استنشاق الروائح القوية مرتين يوميًا لمدة شهور لتحفيز الجهاز الشمي ومساعدته على العودة إلى حالته السابقة.

وتشير الدراسة إلى أنه إذا لم يتحسن فقدان حاسة الشم لدى الأشخاص بعد أسبوعين، فيمكن البدء في التدريب على الرائحة.

اقرأ المزيد:أعراض غريبة ومحيرة.. دراسة تكشف ما فعلته "كورونا" بالمصابين

 

مشاركة على:
-