Friday 22nd of November 2019
نيوترك بوست

بكين-نيو ترك بوست

بعد أقل من 12 شهرًا على إغلاق مصنعها الثاني في مدينة تيانجين الصينية، تعمل شركة سامسونج على تقليص معدل الإنتاج في مصنعها الوحيد للهواتف الذكية المتواجد في مدينة هويتشو.

وأفاد تقرير صدر عن وكالة رويترز للأنباء، بأن السبب الرئيسي الذي دفع شركة سامسونج للقيام بذلك هو تقلص حصتها في السوق الصيني من 20% إلى 1% في غضون خمس سنوات بسبب المنافسة القوية من الشركات المحلية.

على الرغم من أن مبيعات هواتف سامسونج كانت متدنية في السنوات القليلة الماضية، إلا أن الشركة حققت زيادة متتابعة بنسبة 40% في الربع الأول من هذا العام فيما يخص عدد الوحدات المباعة. ومع ذلك، إما أن ذلك لا يكفي أو أن شركة سامسونج تعتقد بأنها لا تزال قادرة على إنتاج وحدات كافية حتى بعد تقليص معدل الإنتاج.

وقالت مجلة Caixin المالية، إن شركة سامسونج بدأت بالفعل في توفير التقاعد الطوعي لموظفيها في مدينة هويتشو.

وقال متحدث رسمي باسم شركة سامسونج في الصين لوكالة رويترز، إنه ستكون ”هناك بعض التعديلات في حجم الإنتاج والموظفين“. مع أن وكالة الأنباء الصينية MyDrivers نقلت عن مسؤول في المصنع تأكيده بأن عملية التصنيع تسير بشكل طبيعي. ولم يوضح ما إذا كان المصنع سيُغلق في شهر سبتمبر المقبل، كما اقترحت بعض المصادر المحلية.

وبغض النظر عن المصانع في الصين، فشركة سامسونج تقوم أيضًا بتصنيع هواتفها الذكية في كل من فيتنام والهند حيث يصل الإنتاج إلى 240 مليون وحدة و67 مليون وحدة على التوالي، ولكن هناك خطط لرفع معدل الإنتاج في مصنع الشركة المتواجد في ولاية أوتار براديش الهندية ليصل إلى 120 مليون وحدة بحلول العام 2021.

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

بكين-نيو ترك بوست

بعد أقل من 12 شهرًا على إغلاق مصنعها الثاني في مدينة تيانجين الصينية، تعمل شركة سامسونج على تقليص معدل الإنتاج في مصنعها الوحيد للهواتف الذكية المتواجد في مدينة هويتشو.

وأفاد تقرير صدر عن وكالة رويترز للأنباء، بأن السبب الرئيسي الذي دفع شركة سامسونج للقيام بذلك هو تقلص حصتها في السوق الصيني من 20% إلى 1% في غضون خمس سنوات بسبب المنافسة القوية من الشركات المحلية.

على الرغم من أن مبيعات هواتف سامسونج كانت متدنية في السنوات القليلة الماضية، إلا أن الشركة حققت زيادة متتابعة بنسبة 40% في الربع الأول من هذا العام فيما يخص عدد الوحدات المباعة. ومع ذلك، إما أن ذلك لا يكفي أو أن شركة سامسونج تعتقد بأنها لا تزال قادرة على إنتاج وحدات كافية حتى بعد تقليص معدل الإنتاج.

وقالت مجلة Caixin المالية، إن شركة سامسونج بدأت بالفعل في توفير التقاعد الطوعي لموظفيها في مدينة هويتشو.

وقال متحدث رسمي باسم شركة سامسونج في الصين لوكالة رويترز، إنه ستكون ”هناك بعض التعديلات في حجم الإنتاج والموظفين“. مع أن وكالة الأنباء الصينية MyDrivers نقلت عن مسؤول في المصنع تأكيده بأن عملية التصنيع تسير بشكل طبيعي. ولم يوضح ما إذا كان المصنع سيُغلق في شهر سبتمبر المقبل، كما اقترحت بعض المصادر المحلية.

وبغض النظر عن المصانع في الصين، فشركة سامسونج تقوم أيضًا بتصنيع هواتفها الذكية في كل من فيتنام والهند حيث يصل الإنتاج إلى 240 مليون وحدة و67 مليون وحدة على التوالي، ولكن هناك خطط لرفع معدل الإنتاج في مصنع الشركة المتواجد في ولاية أوتار براديش الهندية ليصل إلى 120 مليون وحدة بحلول العام 2021.