Friday 22nd of November 2019
نيوترك بوست

أنقرة - نيو ترك بوست

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، أن حزب العدالة والتنمية الحاكم لا يلوم الشعب التركي على اختياره في انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول، مشدداً على قدرة الحزب على محاسبة نفسه وتصويب الخطأ.

وقال أردوغان، في كلمته أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية، في العاصمة أنقرة،" مفهومنا السياسي خال من إلقاء اللوم على الشعب، ولدينا القدرة على محاسبة أنفسنا وتصحيح أخطائنا".

وأضاف " المهم بالنسبة لنا هو تجلي الإرادة الوطنية بأفضل شكل آمن ودون أي تجاوزات".

وجدد الرئيس التركي تهنئته إلى مرشح حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو بفوزه ببلدية إسطنبول.

وأمس الإثنين، أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، تقدم مرشح تحالف الأمة (الشعب الجمهوري/ إيي) أكرم إمام أوغلو، على منافسه، مرشح تحالف الشعب (العدالة والتنمية/ الحركة القومية) بن علي يلدريم، في انتخابات الإعادة لرئاسة بلدية اسطنبول.

وحصل إمام أوغلو على 54.21 بالمئة من الأصوات، فيما نال يلدريم تأييذ 44.99 بالمئة من الناخبين.

وفي 6 مايو/أيار الماضي، قررت اللجنة العليا للانتخابات التركية إلغاء نتائج رئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، في انتخابات جرت نهاية مارس/آذار، وإعادة إجرائها أمس.

وجاء قرار اللجنة استجابة للطعون المقدمة من حزب "العدالة والتنمية"، وبأغلبية كبيرة؛ حيث وافق 7 أعضاء على الطعون، مقابل اعتراض 4.

 

السياحة في تركيا

نيوترك بوست

أنقرة - نيو ترك بوست

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، أن حزب العدالة والتنمية الحاكم لا يلوم الشعب التركي على اختياره في انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول، مشدداً على قدرة الحزب على محاسبة نفسه وتصويب الخطأ.

وقال أردوغان، في كلمته أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية، في العاصمة أنقرة،" مفهومنا السياسي خال من إلقاء اللوم على الشعب، ولدينا القدرة على محاسبة أنفسنا وتصحيح أخطائنا".

وأضاف " المهم بالنسبة لنا هو تجلي الإرادة الوطنية بأفضل شكل آمن ودون أي تجاوزات".

وجدد الرئيس التركي تهنئته إلى مرشح حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو بفوزه ببلدية إسطنبول.

وأمس الإثنين، أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا، تقدم مرشح تحالف الأمة (الشعب الجمهوري/ إيي) أكرم إمام أوغلو، على منافسه، مرشح تحالف الشعب (العدالة والتنمية/ الحركة القومية) بن علي يلدريم، في انتخابات الإعادة لرئاسة بلدية اسطنبول.

وحصل إمام أوغلو على 54.21 بالمئة من الأصوات، فيما نال يلدريم تأييذ 44.99 بالمئة من الناخبين.

وفي 6 مايو/أيار الماضي، قررت اللجنة العليا للانتخابات التركية إلغاء نتائج رئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، في انتخابات جرت نهاية مارس/آذار، وإعادة إجرائها أمس.

وجاء قرار اللجنة استجابة للطعون المقدمة من حزب "العدالة والتنمية"، وبأغلبية كبيرة؛ حيث وافق 7 أعضاء على الطعون، مقابل اعتراض 4.