وجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء الأربعاء، برفع العقوبات الأميركية المفروضة على تركيا بسبب عملية #نبع_السلام التي شنتها الأخيرة ضد المجموعات الإرهابية شرق نهر الفرات شمالي سوريا.

 

يتبع //

">

ترمب يوجه برفع العقوبات عن تركيا

ترمب يوجه برفع العقوبات عن تركيا
ترمب يوجه برفع العقوبات عن تركيا

ترجمة: ترمب يوجه برفع العقوبات عن تركيا

وجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء الأربعاء، برفع العقوبات الأميركية المفروضة على تركيا بسبب عملية #نبع_السلام التي شنتها الأخيرة ضد المجموعات الإرهابية شرق نهر الفرات شمالي سوريا.

وقال الرئيس ترمب خلال مؤتمر صحافي عقد في البيت الأبيض بالعاصمة الأميركية إنه قدم خدمة رائعة للأكراد وأن الجيش الأميركي الآن يغادر تركيا.

وأوضح ترامب، أن تركيا أوقفت عملية نبع السلام في الشمال السوري، بعد الاتفاق التركي الأمريكي المبرم في 17 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وأضاف أن حالة "وقف إطلاق النار" في الشمال السوري، ما زالت سارية وستظل مستمرة، وأنه "تم إنشاء منطقة آمنة بعمق 32 كلم".

وجدد الرئيس الأميركي التأكيد على أنه أنقذ العديد من الأوراح بإيقاف العملية العسكرية شمالي سوريا.

وعن العلاقات الأميركية التركية، أكد أنه أمر برفع العقوبات الأميركية عن تركيا، وأن سيقابل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قريبًا جدًا.

وكانت الإدارة الأمريكية  قد أعلنت منتصف الشهر الجاري، إدارج 3 وزراء أتراك ووزارتين تركيتين على لائحة العقوبات، في إطار استهدافها عملية "نبع السلام" التي ينفذها الجيش التركي ضد التنظيمات الإرهابية شمالي سوريا.

العقوبات التي أُعلن أنها ستطال وزراء الدفاع والداخلية والطاقة والموارد الطبيعية، تأتي في سياق هروب البيت الأبيض إلى الأمام، بعد انتقادات داخلية جاءت حتى من أقرب داعمي ترمب، وبعد استعداد الكونغرس الأمريكي لفرض عقوبات أخرى من جانبه.

وتُشير التصريحات المتضاربة وتحرّكات البيت الأبيض الأخيرة، إلى التخبّط المستمر للإدارة الأمريكية، سواء فيما يتعلّق بالحضور والتأثير في الشرق الأوسط، أو فيما يخص العلاقة بتركيا والعملية العسكرية التي تخوضها ضد التنظيمات الإرهابية شرق الفرات شمالي سوريا.

كما يذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية، أعلنت فرض عقوبات على تركيا بسبب تنفيذها عملية نبع السلام في سوريا.

وأوضحت الوزارة في بيان صحافي أصدرته بعد أسبوع من انطلاق عملية نبع السلام، أنها أدرجت في هذا الإطار، وزراء الدفاع خلوصي أقار والداخلية سليمان صويلو والطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز على لائحة العقوبات.

وبموجب هذا القرار، في حال كانت هناك أصول للوزراء الثلاثة والوزارتين في الولايات المتحدة، فإنها ستجمّد، مع منعهم من القيام بمعاملات مالية مع الولايات المتحدة، وفق البيان.

مشاركة على:
-