Friday 15th of November 2019
لندن-نيو ترك بوست

توقع البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، انتعاش الاقتصاد التركي في عام 2020، مدفوعا بالأداء القوي في الإصلاحات الاقتصادية.

جاء ذلك في تقرير أصدره الأربعاء، بعنوان "تراجع سرعة النمو في البلدان النامية بأوروبا مع الضعف في الاقتصاد العالمي".

وأوضح التقرير، أنه يتوقع انتعاش كل من الاقتصاد التركي والروسي في 2020، بتأثير التزايد في ثقة المستهلك، والحوافز المالية، والأداء القوي في الإصلاحات الاقتصادية.

وأشار التقرير أن البنك الأوروبي عمل على تغيير توقعاته للنمو في تركيا لعام 2019، برفعه 0.8 نقطة، ليقدر بـ -0.2 في المئة، في حين أبقى على توقعاته للنمو في 2020، عند 2.5 بالمئة.

وأضاف أن توقعات البنك للاقتصادات النامية التي يعمل فيها، ستتباطأ بفعل تراجع النمو العالمي وتأثير الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، إضافة إلى تقلص إنتاج السيارات في العالم.

وأظهرت بيانات رسمية يوم الاثنين أن مؤشر أسعار المستهلكين بتركيا انخفض إلى 8.55 بالمئة على أساس سنوي في أكتوبر تشرين الأول، مسجلا أدنى مستوياته في نحو ثلاث سنوات بسبب قياس مؤقت لتأثيرات سنة الأساس من العام الماضي.

في يساق متصل، توقع التقرير الأوروبي تراجع معدلات النمو في البلدان النامية التي ينشط فيها البنك الأوروبي، لنهاية 2019، من 3.4 إلى 2.4 بالمئة، وبنسبة 2.9 بالمئة في 2020.

وخفض التقرير توقعات النمو للاقتصاد الروسي لعام 2019، بـ0.4 نقطة إلى 1.1 في المائة، و1.7 بالمئة في 2020.

وتوقع البنك الأوروبي، بلوغ معدلات النمو لبلدان منطقة جنوب شرقي أوروبا للعام الحالي 3.3 بالمئة، و3 بالمئة في 2020، في حين كانت توقعاته لنمو بلدان وسط وغرب أوروبا 3.7 بالمئة، و3.2 بالمئة في 2020.

السياحة في تركيا

لندن-نيو ترك بوست

توقع البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، انتعاش الاقتصاد التركي في عام 2020، مدفوعا بالأداء القوي في الإصلاحات الاقتصادية.

جاء ذلك في تقرير أصدره الأربعاء، بعنوان "تراجع سرعة النمو في البلدان النامية بأوروبا مع الضعف في الاقتصاد العالمي".

وأوضح التقرير، أنه يتوقع انتعاش كل من الاقتصاد التركي والروسي في 2020، بتأثير التزايد في ثقة المستهلك، والحوافز المالية، والأداء القوي في الإصلاحات الاقتصادية.

وأشار التقرير أن البنك الأوروبي عمل على تغيير توقعاته للنمو في تركيا لعام 2019، برفعه 0.8 نقطة، ليقدر بـ -0.2 في المئة، في حين أبقى على توقعاته للنمو في 2020، عند 2.5 بالمئة.

وأضاف أن توقعات البنك للاقتصادات النامية التي يعمل فيها، ستتباطأ بفعل تراجع النمو العالمي وتأثير الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، إضافة إلى تقلص إنتاج السيارات في العالم.

وأظهرت بيانات رسمية يوم الاثنين أن مؤشر أسعار المستهلكين بتركيا انخفض إلى 8.55 بالمئة على أساس سنوي في أكتوبر تشرين الأول، مسجلا أدنى مستوياته في نحو ثلاث سنوات بسبب قياس مؤقت لتأثيرات سنة الأساس من العام الماضي.

في يساق متصل، توقع التقرير الأوروبي تراجع معدلات النمو في البلدان النامية التي ينشط فيها البنك الأوروبي، لنهاية 2019، من 3.4 إلى 2.4 بالمئة، وبنسبة 2.9 بالمئة في 2020.

وخفض التقرير توقعات النمو للاقتصاد الروسي لعام 2019، بـ0.4 نقطة إلى 1.1 في المائة، و1.7 بالمئة في 2020.

وتوقع البنك الأوروبي، بلوغ معدلات النمو لبلدان منطقة جنوب شرقي أوروبا للعام الحالي 3.3 بالمئة، و3 بالمئة في 2020، في حين كانت توقعاته لنمو بلدان وسط وغرب أوروبا 3.7 بالمئة، و3.2 بالمئة في 2020.