“أطباء بلا حدود” تطالب الدول الأوروبية بإعادة النظر بسياسة اللجوء

“أطباء بلا حدود” تطالب الدول الأوروبية بإعادة النظر بسياسة اللجوء
“أطباء بلا حدود” تطالب الدول الأوروبية بإعادة النظر بسياسة اللجوء

“أطباء بلا حدود” تطالب الدول الأوروبية بإعادة النظر بسياسة اللجوء

نظرًا لسوء أوضاع اللاجئين في اليونان بشكل كبير دعت منظمة “أطباء بلا حدود” الإغاثية الخيرية الاتحاد الأوروبي بإعادة النظر بشكل جذري في سياسة اللجوء الأوروبية، وبالاتفاقية المبرمة مع تركيا عام 2016 بشأن التعامل مع تدفق اللاجئين عبر البحر المتوسط.

وقال الرئيس الدولي للمنظمة، كريستوس كريستو في تصريحات أدلى بها من العاصمة اليونانية أثينا إنه “رغم مرور أربع سنوات على الاتفاقية المبرمة مع تركيا بشأن تنظيم حركة الهجرة واللجوء، هناك نحو 35 ألف لاجئ يعيشون في الجزر اليونانية بحالة من الفوضى ودون الحفاظ على كرامة الإنسان”.

واعتبر كريستو أن الاتفاق المبرم بين الاتحاد الأوروبي وتركيا عام 2016 قد انهار تمامًا وذلك عقب زيارة أجرها إلى جزيرتي “ليسبوس” و”تشيوس” اليونانيتين اللتين تصنفان كـ “مناطق توتر

ووصف الوضع في مخيمات اللجوء على هاتين الجزيرتين بأسوأ مواقع الأزمات الإنسانية في العالم.

ودعا إلى ضرورة إغلاق مخيمات اللاجئين في الجزر اليونانية ببحر إيجة بشكل فوري، ونقل المقيمين فيها إلى البر الرئيسي في أوروبا.

وأشار إلى أن أوضاع اللاجئين في تلك المخيمات سيئة جداً ويمكن وصفها بالكارثية.

يذكر أن مخيمات اللاجئين الموجودة في جزر “ليسبوس” و”كوس” و”ليريسوس” و”تشيوس” و”ساموس”، أقيمت بموجب اتفاق مع تركيا، يقضي باستضافة اللاجئين فيها لحين دراسة أوضاعهم.

وصممت تلك المخيمات لتستوعب 6200 شخص في حين أنها تستضيف حاليًا ستة أضعاف هذا العدد.

وتتهم تركيا الاتحاد الأوروبي بعدم الوفاء بالتزاماته المالية، في حين ينفي الأخير ذلك.
 

 

بالصور : شاهد كيف تعاملت اليونان مع مهاجرين غير شرعيين وصلوا إليها

 

مشاركة على:
-