Saturday 14th of December 2019
أنقرة- نيوترك بوست

استشهد جنديان تركيان أمس الاثنين شمالي سوريا والعراق.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان :"إن جنديا استشهد في منطقة عملية نبع السلام شمالي سوريا، جراء قذائف هاون أطلقها إرهابيو تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا".

وأشار البيان إلى أن القوات التركية ردت على مصادر إطلاق القذائف و دمرت فيها أهدافا إرهابية.

على الصعيد ذاته، ذكر البيان أن جنديا استشهد في منطقة عملية "المخلب" شمالي العراق، في اشتباكات بين القوات التركية وإرهابيي منظمة "بي كا كا" الانفصالية.

وأسفرت الاشتباكات عن إصابة جندي، نقل إلى المستشفى وفقاً لبيان وزارة الدفاع التركية

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة "الجيش الوطني السوري"، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه تفاهم مماثل مع موسكو.

كما أطلقت القوات التركية في 27 مايو/أيار الماضي، عملية "المخلب" بمنطقة "هاكورك" شمالي العراق، بهدف القضاء بشكل كامل على خطر الإرهاب الذي يهدد البلاد، أتبعتها بعملية "المخلب 2" في 13 يوليو/ تموز الماضي، ثم "المخلب 3" في 24 أغسطس/ آب الماضي.

السياحة في تركيا

أنقرة- نيوترك بوست

استشهد جنديان تركيان أمس الاثنين شمالي سوريا والعراق.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان :"إن جنديا استشهد في منطقة عملية نبع السلام شمالي سوريا، جراء قذائف هاون أطلقها إرهابيو تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا".

وأشار البيان إلى أن القوات التركية ردت على مصادر إطلاق القذائف و دمرت فيها أهدافا إرهابية.

على الصعيد ذاته، ذكر البيان أن جنديا استشهد في منطقة عملية "المخلب" شمالي العراق، في اشتباكات بين القوات التركية وإرهابيي منظمة "بي كا كا" الانفصالية.

وأسفرت الاشتباكات عن إصابة جندي، نقل إلى المستشفى وفقاً لبيان وزارة الدفاع التركية

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة "الجيش الوطني السوري"، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه تفاهم مماثل مع موسكو.

كما أطلقت القوات التركية في 27 مايو/أيار الماضي، عملية "المخلب" بمنطقة "هاكورك" شمالي العراق، بهدف القضاء بشكل كامل على خطر الإرهاب الذي يهدد البلاد، أتبعتها بعملية "المخلب 2" في 13 يوليو/ تموز الماضي، ثم "المخلب 3" في 24 أغسطس/ آب الماضي.