Saturday 18th of January 2020
نوشهير – نيوترك بوست

زار أكثر من 3.5 ملايين سائح خلال العام 2019، منطقة "كابادوكيا" بولاية نوشهير التركية.

وسجلت كابادوكيا هذا الرقم في عدد السياح للمرة الأولى في تاريخها محققةً بذلك أفضل مستوى لها من حيث عدد السياح.

وكشف ممثلو المنشآت السياحية في منطقة كابادوكيا عن توقعاتهم بأن يحطم عدد السياح والإيرادات رقما قياسيا جديدا عام 2020.

وتعتبر كابادوكيا أحد أهم المراكز السياحية الهامة في البلاد، وتشتهر بما يعرف بـ "مداخن الجنيات" التي تشكلت بفعل عوامل الطبيعة، إضافة إلى معالم سياحية تاريخية أخرى ومنها كنائس وأديرة منحوتة في الصخر، ومدن أثرية تحت الأرض، فضلا عن أنشطة ترفيهية، في مقدمتها رحلات المنطاد.

وتمكنت المنطقة في عام 2014 من استضافة مليونين و851 ألف و543 سائحًا محليًا وأجنبيًا، وعرف هذا العام بـ "العام الذهبي" في ذلك الوقت.

وأشاد نظيف دمير، الأمين العام لجمعية "أصحاب المنشآت السياحية في كابادوكيا" بالنجاح الذي حققته المنطقة هذا العام مشيراً إلى أن معدلات الحجز المسبق لموسم السياحة 60 في المئة لعام 2020.

وأشار خلال حديثه مع الأناضول أن المنطقة شهدت موسما جيدا للغاية هذا العام.

وقال :""بلغ متوسط نسبة الحجز العام الحالي في المنشآت السياحية بالمنطقة 90%.. وتستمر مبيعات 2020 في الزيادة بمعدل واضح".

وبين أن سياح الشرق الأوسط هم أكثر الزوار للمنطقة لافتاً أن هناك توقعات بزيادة الاقبال العام القادم وخاصة من دول أمريكا اللاتينية وغيرها من الدول.

وقال عبد الله إينال، رئيس اتحاد خدمات البنية التحتية للمناطق السياحية في كابادوكيا، إن المنطقة شهدت أفضل موسم سياحي هذا العام من حيث عدد السياح.

وأشار إينال، أنهم قاموا بالترويج للمنطقة في معارض سياحية مختلفة بالخارج، وأنهم لاحظوا أن جولات المنطاد ساهمت بشكل كبير في السياحة إلى كابادوكيا.

مدينة ألانيا التركية تحتضن أجانب من 82 دولة

 

 

السياحة في تركيا

نوشهير – نيوترك بوست

زار أكثر من 3.5 ملايين سائح خلال العام 2019، منطقة "كابادوكيا" بولاية نوشهير التركية.

وسجلت كابادوكيا هذا الرقم في عدد السياح للمرة الأولى في تاريخها محققةً بذلك أفضل مستوى لها من حيث عدد السياح.

وكشف ممثلو المنشآت السياحية في منطقة كابادوكيا عن توقعاتهم بأن يحطم عدد السياح والإيرادات رقما قياسيا جديدا عام 2020.

وتعتبر كابادوكيا أحد أهم المراكز السياحية الهامة في البلاد، وتشتهر بما يعرف بـ "مداخن الجنيات" التي تشكلت بفعل عوامل الطبيعة، إضافة إلى معالم سياحية تاريخية أخرى ومنها كنائس وأديرة منحوتة في الصخر، ومدن أثرية تحت الأرض، فضلا عن أنشطة ترفيهية، في مقدمتها رحلات المنطاد.

وتمكنت المنطقة في عام 2014 من استضافة مليونين و851 ألف و543 سائحًا محليًا وأجنبيًا، وعرف هذا العام بـ "العام الذهبي" في ذلك الوقت.

وأشاد نظيف دمير، الأمين العام لجمعية "أصحاب المنشآت السياحية في كابادوكيا" بالنجاح الذي حققته المنطقة هذا العام مشيراً إلى أن معدلات الحجز المسبق لموسم السياحة 60 في المئة لعام 2020.

وأشار خلال حديثه مع الأناضول أن المنطقة شهدت موسما جيدا للغاية هذا العام.

وقال :""بلغ متوسط نسبة الحجز العام الحالي في المنشآت السياحية بالمنطقة 90%.. وتستمر مبيعات 2020 في الزيادة بمعدل واضح".

وبين أن سياح الشرق الأوسط هم أكثر الزوار للمنطقة لافتاً أن هناك توقعات بزيادة الاقبال العام القادم وخاصة من دول أمريكا اللاتينية وغيرها من الدول.

وقال عبد الله إينال، رئيس اتحاد خدمات البنية التحتية للمناطق السياحية في كابادوكيا، إن المنطقة شهدت أفضل موسم سياحي هذا العام من حيث عدد السياح.

وأشار إينال، أنهم قاموا بالترويج للمنطقة في معارض سياحية مختلفة بالخارج، وأنهم لاحظوا أن جولات المنطاد ساهمت بشكل كبير في السياحة إلى كابادوكيا.

مدينة ألانيا التركية تحتضن أجانب من 82 دولة