قالت صحيفة "هبرلار" إن القيادي السابق في حزب العدالة والتنمية سيسير على خطى رئيس الوزراء السابق أحمد داوود أوغلو ويعلن عن حزبه الجديد في يناير 2020.

وذكرت الصحيفة التي أوردت الخبر وترجمته وكالة نيوترك بوست أن باباجان يعمل على تأسيس حزبه منذ فترة طويلة، ومن">

باباجان على خطى  أوغلو.. حزب جديد في يناير

باباجان على خطى  أوغلو.. حزب جديد في يناير
باباجان على خطى  أوغلو.. حزب جديد في يناير

ترجمة: باباجان على خطى  أوغلو.. حزب جديد في يناير

قالت صحيفة "هبرلار" إن القيادي السابق في حزب العدالة والتنمية سيسير على خطى رئيس الوزراء السابق أحمد داوود أوغلو ويعلن عن حزبه الجديد في يناير 2020.

وذكرت الصحيفة التي أوردت الخبر وترجمته وكالة نيوترك بوست أن باباجان يعمل على تأسيس حزبه منذ فترة طويلة، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عنه في شهر يناير المقبل.

وأشارت الصحيفة إلى أن باباجان الذي استقال من حزب العدالة والتنمية الحاكم يعمل على تأسيس حزبه منذ فترة ووصل إلى المرحلة الأخيرة.

ونقلت الصحيفة عن مسئولين في الحزب إن باباجان يعمل على وضع المبادئ التأسيسية وأساليب عمل الحزب، وأنه يجتمع كثيرًا مع خبراء من مختلف الأطراف في الطيف السياسي ويتبادل الآراء في مجالات المشاكل المختلفة من التعليم إلى الاقتصاد والمشكلة الكردية.

وكان باباجان يدير دفة الاقتصاد لمدة 13 عاماً عندما كان وزير الاقتصاد في حكومة العدالة والتنمية، حيث عين في 19 نوفمبر 2002 وزيراً للدولة مكلفاً بالاقتصاد في الحكومة التركية الثامنة والخمسين ودخل مجلس الوزراء في سن الخامسة والثلاثين، ليصبح أصغر عضو في مجلس الوزراء.

حافظ باباجان على علاقاته مع الاقتصاد كرجل أعمال خلال فترة وجوده بعيدًا عن السياسة النشطة.

وكان أحمد داوود أوغلو أعلن الجمعة عن حزبه الجديد الذي حمل إسم "حزب المستقبل"، وقال إن هدفهم إزدهار البلاد.

وقال : "  نحن هنا في ثلاثة أجيال، نحن من مختلف الأعمار، لكننا سنبقى شبابًا، نحن مجتمع ينتمي إلى ديانات مختلفة، نأتي من خلفيات عرقية مختلفة، ولكننا مواطنون متساوون وشرفاء".

وأعلن خلال الإحتفال عن مؤسسي الحزب ويبلغ عددهم 154 شخص، من بينهم أعضاء استقالوا من حزب العدالة والتنمية الحاكم وشغلوا مناصب إدارية في الحزب وكانوا يرغبون في أن يصبحوا نواباً.

 

ترجمة : أحمد أوغلو يعلن عن حزبه الجديد : جئنا لرسم مستقبل مزهر لبلدنا

 

مشاركة على:
-