Sunday 29th of November 2020
أنقرة – وكالات

أعرب وزيرا خارجية تركيا وإيطاليا، مولود تشاووش أوغلو ولويجي دي مايو، اليوم الجمعة عن سعي دولتيهما إلى وقف القتال وإحلال سلام مستدام في ليبيا.

وصرح تشاووش أوغلو، أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده مع دي مايو في أنقرة، بأن تركيا "ستواصل العمل مع إيطاليا على إحلال سلام مستدام وإطلاق عملية سياسية تتكلل بنتائج في ليبيا".

وذكر الوزير التركي أن أنقرة تسعى أيضا إلى التعاون مع روما من أجل تلبية احتياجات ليبيا في مجال الطاقة مثل الكهرباء.

كما لفت تشاووش أوغلو إلى وجود أفق للتعاون بين تركيا وإيطاليا في شرق المتوسط، مضيفا أنه ينبغي على الدول الأعضاء الأخرى في حلف الناتو التعاون أيضا في هذه المنطقة.

من جانبه، أكد الوزير الإيطالي أثناء المؤتمر أن روما تسعى إلى إعلان هدنة مستدامة في ليبيا.

كما ذكر دي مايو، في مقال نشره على صفحته الرسمية في "فيسبوك" قبيل الاجتماع بتشاووش أوغلو أن الأولوية بالنسبة لإيطاليا تكمن في وضع حد للصراع في ليبيا.

وأشار الوزير الإيطالي إلى مساع رامية إلى "التغلب على أزمة غير مسبوقة في العالم"، مضيفا: "لا يمكننا تحمل تصعيد آخر".

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

أنقرة – وكالات

أعرب وزيرا خارجية تركيا وإيطاليا، مولود تشاووش أوغلو ولويجي دي مايو، اليوم الجمعة عن سعي دولتيهما إلى وقف القتال وإحلال سلام مستدام في ليبيا.

وصرح تشاووش أوغلو، أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده مع دي مايو في أنقرة، بأن تركيا "ستواصل العمل مع إيطاليا على إحلال سلام مستدام وإطلاق عملية سياسية تتكلل بنتائج في ليبيا".

وذكر الوزير التركي أن أنقرة تسعى أيضا إلى التعاون مع روما من أجل تلبية احتياجات ليبيا في مجال الطاقة مثل الكهرباء.

كما لفت تشاووش أوغلو إلى وجود أفق للتعاون بين تركيا وإيطاليا في شرق المتوسط، مضيفا أنه ينبغي على الدول الأعضاء الأخرى في حلف الناتو التعاون أيضا في هذه المنطقة.

من جانبه، أكد الوزير الإيطالي أثناء المؤتمر أن روما تسعى إلى إعلان هدنة مستدامة في ليبيا.

كما ذكر دي مايو، في مقال نشره على صفحته الرسمية في "فيسبوك" قبيل الاجتماع بتشاووش أوغلو أن الأولوية بالنسبة لإيطاليا تكمن في وضع حد للصراع في ليبيا.

وأشار الوزير الإيطالي إلى مساع رامية إلى "التغلب على أزمة غير مسبوقة في العالم"، مضيفا: "لا يمكننا تحمل تصعيد آخر".