عممت وزارة الداخلية التركية، مساء أمس الأربعاء، قرار فرض حظر على التدخين في جميع المحافظات، وضمن المناطق والشوارع المزدحمة، ويشمل الساحات العامة وغيرها.


وحول الأسباب التي أدت إلى فرض هذا القرار، قال مسؤول تدريب عيادة طب الطوارئ بمستشفى مدينة أنقرة وعضو مساعد في لج">

أسباب منع التدخين في الشوارع والساحات العامة في تركيا

أسباب منع التدخين في الشوارع والساحات العامة في تركيا
أسباب منع التدخين في الشوارع والساحات العامة في تركيا

أسباب منع التدخين في الشوارع والساحات العامة في تركيا

عممت وزارة الداخلية التركية، مساء أمس الأربعاء، قرار فرض حظر على التدخين في جميع المحافظات، وضمن المناطق والشوارع المزدحمة، ويشمل الساحات العامة وغيرها.


وحول الأسباب التي أدت إلى فرض هذا القرار، قال مسؤول تدريب عيادة طب الطوارئ بمستشفى مدينة أنقرة وعضو مساعد في لجنة العلوم بوزارة الصحة البروفيسور أفشين إمرا كاييبماز: "يتسبب دخان السجائر في انتشار جزيئات الفيروس على مسافة أطول"، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست.

 

وأردف، أنه وضمن تقييم تأثير دخان السجائر على انتشار فيروس كورونا، فإن جزيئات الفيروس المحتملة التي تظهر عندما يتحدث الناس ويسعلون ويصرخون ويضحكون قد تقطع مسافة طويلة.

مضيفًا: "نحن نعلم أن جزيئات الفيروس يمكن أن تصل إلى مسافة أكبر، خاصة مع العطس والسعال، وإذا اعتبرنا أن المسافة المادية بين الأفراد هي 2 متر لمنطقة خالية من التدخين؛ يجب ألا تقل هذه المسافة عن 4 أمتار في منطقة التدخين، بعبارة أخرى إذا شممت رائحة السيجارة التي يدخنها المدخن، فعليك أن تبتعد لمسافة أكبر".
 

وأشار إلى أن الناس في تركيا يقومون بالتدخين خلال مجموعات، ما يزيد من مخاطر انتشار الفيروس بينهم، سواء في استراحات العمل في الشركات والمعامل، أو في الحدائق والشوارع المكتظة.

مضيفًا: "لذلك فإن التدخين في الأماكن العامة والأماكن المغلقة والمزدحمة خطر من حيث انتشار الفيروس، لذلك يتم اتخاذ قرارات بشأن حظر التدخين".

 

مشاركة على:
-