4 مليار نسمة سيعانون من السمنة بحلول 2050

4 مليار نسمة سيعانون من السمنة بحلول 2050
4 مليار نسمة سيعانون من السمنة بحلول 2050

4 مليار نسمة سيعانون من السمنة بحلول 2050

قدرت دراسة أجراها مختصون من معهد بوتسدام لأبحاث تأثيرات المناخ أن أكثر من 4 مليار نسمة (45%) سيكونون من أصحاب الوزن الزائد بحلول عام 2050، فيما سيعاني 1.5 مليار منهم من السمنة (16%).

يذكر أن تعريف أصحاب الوزن الزائد يختلف عالمياً عن السمنة، إذ تعرف الأولى بأن تكون نسبة منسب كتلة الجسم إلى السن أكبر من انحراف معياري فوق قيمة وسيط مرجع منظمة الصحة العالمية للنمو، أما السمنة فهي الزيادة على انحرافين معياريين فوق قيمة وسيط مرجع المنظمة للنمو... بحسب منظمة الصحة العالمية.

جدير بالذكر أن نسبة أصحاب الوزن الزائد في العام الحالي قدرت بـ29%، منهم 9% يعانون من السمنة. وتعتبر هذه الدراسة هي الأولى من نوعها، حيث قدرت النسب بناءً على زيادة الاستهلاك العالمي لمنتجات الوجبات السريعة، وتراجع القبول على الأطعمة الصحية مثل الخضار والفواكه وغيرها.

وأكدت الدراسة أن استدامة الأرض الطبيعية في خطر داهم، إذ سيقفز الطلب على الأطعمة بنسبة 50%، ما يشكل حملاْ ثقيلاً لا تطيقه الأرض.  

واستخدم المعهد مصادر مفتوحة من أجل التوصل إلى رؤية بعيدة المدى لرد فعل الكرة الأرضية على عادات الأكل المتغيرة، مثل تزايد أعداد السكان، الشيخوخة، زيادة كتل الجسم، تراجع الإقبال على الأنشطة الجسدية، وازدياد نسب إهدار الطعام.

 
مشاركة على:
-