تصدر اسم الممثل التركي الشهير بولنت إينال، مرة أخرى محركات البحث في تركيا، عقب عرض إحدى حلقات المسلسل التاريخي الضخم "السلطان عبد الحميد الثاني"، سهرة أمس الجمعة، والذي يؤدي فيه إينال دور السلطان العثماني عبد الحميد.

بعد عرض حلقة أمس.. بطل عبد الحميد الثاني يتصدر محركات البحث

بعد عرض حلقة أمس.. بطل عبد الحميد الثاني يتصدر محركات البحث
بعد عرض حلقة أمس.. بطل عبد الحميد الثاني يتصدر محركات البحث

بعد عرض حلقة أمس.. بطل عبد الحميد الثاني يتصدر محركات البحث

تصدر اسم الممثل التركي الشهير بولنت إينال، مرة أخرى محركات البحث في تركيا، عقب عرض إحدى حلقات المسلسل التاريخي الضخم "السلطان عبد الحميد الثاني"، سهرة أمس الجمعة، والذي يؤدي فيه إينال دور السلطان العثماني عبد الحميد.

وذكرت صحيفة "A HBR" التركية، وبحسب ما ترجمت وكالة "نيوترك بوست"، أن عشاق المسلسل التاريخي "السلطان عبد الحميد" أخذهم الفضول للبحث حول سيرة الممثل إينال، بعد تميزه الشديد وإتقانه تقمص شخصية عظيمة ولها تاريخ ومكانة كبيرة لدى الأتراك والمسلمين عبر جميع أنحاء العالم.

حيث لاقت حلقة أمس، ردود أفعال كثيرة من قبل المتابعين، الذين أجمعوا على نجاح العمل الذي توقف تصويره سابقًا التزاما بالتدابير الوقائية المتخذة، لكن عاد مؤخرًا بقوة محققًا نسبة مشاهدات عالية، بعد كل حلقة تعرض، سواء داخل تركيا وخارجها، بصفته يتناول حقبة تعنى بالتاريخ الاسلامي عموما والخلافة العثمانية خصوصًا.

كما أثنى النقاد والممثلين الأتراك الكبار على الأداء الرائع للمثل إينال، لدور آخر خلفاء المسلمين "عبد الحميد الثاني" بين (1876-1909)، مضيفين أن العمل سيبقى علامة مسجلة في تاريخ الدراما التاريخية التركية، وفي المسيرة الفنية للبطل.

وبولنت إينال، ممثل تركي، ولد في 19 آيار/مايو 1973 في ولاية شانلي أورفة جنوب شرق تركيا، أكمل دراسته الابتدائية في إسطنبول، أنهى دراسته الثانوية والجامعية بإزمير، مر بظروف مادية صعبة في بداياته، وبدأ يبتسم له الحظ عندما قدم أحد أدوار البطولة في مسلسل "سنوات الضياع" والذي اشتهر في تركيا وفي الوطن العربي أيضا، لتتوالى عليه أدوار البطولة، آخرها مسلسل "السلطان عبد الحميد الثاني".

يعرف إينال بين زملائه بهدوئه وأدبه وتواضعه، وبشخصيته الودودة مع الجميع، واحترامه للجميع بالرغم من أن اسمه أصبح ضمن قائمة نجوم تركيا الكبار، إلا أن ذلك لم يغير من شخصيته المحببة لدى جميع من عمل معه، أو التقى به.

مشاركة على:
-