Friday 5th of March 2021
ترجمة نيو ترك بوست

طٌولب بالحكم على إرهابي من منظمة داعش  ضٌبط وهو يجهز لتفجيرًا في بورصة بالسجن المشدد لمدة تصل إلى 43 عامًا.

 

أنهى مكتب المدعي العام في بورصة التحقيق مع م. أ. وهو مواطن سوري تم القبض عليه كمرتكب حريق متعمد في مصنع في إنيغول في 12 أغسطس/آب 2020، وتبين أنه كان يعد لتفجير لصالح داعش، واعترف بمساعدة المواطن السوري أ.أ له.

 

وتقدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضد م. أ. للمطالبة بعقوبة السجن المؤبد المشددة والسجن لمدة تصل إلى 43 عاماً بتهمة "الإخلال بوحدة الدولة وسلامة البلاد"، و"الحيازة غير المرخص للمواد الخطيرة" و"الإضرار بالممتلكات المؤهلة" و"انتهاك الحصانة الليلية في مكان العمل".

 

كما طالبت لائحة الاتهام بالحكم بالسجن لمدة تصل إلى 7.5 سنوات بتهمة "مساعدة المنظمة عن علم وعن رغبة".

 

ووجد في لائحة الاتهام الخاصة به، التي قبلتها المحكمة الجنائية الثقيلة، مواد تستخدم في صنع متفجرات وقطع من القماش جاهزة لزراعة قنابل حية في مقصورات سرية أثناء تفتيش غرفة المدعى عليه في المصنع الذي كان يعمل فيه، بالإضافة إلى خمسة حرائق متعمدة بالنيابة عن المنظمة.

 

ووفق ما تداولته الوكالات الإخبارية، تم فحص الهاتف المحمول لـ"م. أ"، الذي جاء إلى تركيا بشكل غير قانوني قبل 3 سنوات وأخذ وظيفة في إنيغول، حيث أحضره أحد معارفه.

وفي بيانه في لائحة الاتهام، قدم م. أ. معلومات عن الأسلحة والتدريب على القنابل التي تلقاها في معسكرات الجماعة الإرهابية، والتي شارك فيها في عام 2016.

وأكدت اللائحة أن م. أ. دخل في الهيكل الهرمي لداعش وتصرف وفقًا لأوامر وتعليمات زعماء العصابات، وبهذه الطريقة، تم تحديد السند العضوي المطلوب للعضوية بين المشتبه فيه وإدارة التنظيم.

 

وأشير في لائحة الاتهام إلى أن المتهم نشر صورًا لحرائقه المتعمدة نيابة عن داعش على حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي مع مجموعة من بقية أعضاء المنظمة.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيو ترك بوست

طٌولب بالحكم على إرهابي من منظمة داعش  ضٌبط وهو يجهز لتفجيرًا في بورصة بالسجن المشدد لمدة تصل إلى 43 عامًا.

 

أنهى مكتب المدعي العام في بورصة التحقيق مع م. أ. وهو مواطن سوري تم القبض عليه كمرتكب حريق متعمد في مصنع في إنيغول في 12 أغسطس/آب 2020، وتبين أنه كان يعد لتفجير لصالح داعش، واعترف بمساعدة المواطن السوري أ.أ له.

 

وتقدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضد م. أ. للمطالبة بعقوبة السجن المؤبد المشددة والسجن لمدة تصل إلى 43 عاماً بتهمة "الإخلال بوحدة الدولة وسلامة البلاد"، و"الحيازة غير المرخص للمواد الخطيرة" و"الإضرار بالممتلكات المؤهلة" و"انتهاك الحصانة الليلية في مكان العمل".

 

كما طالبت لائحة الاتهام بالحكم بالسجن لمدة تصل إلى 7.5 سنوات بتهمة "مساعدة المنظمة عن علم وعن رغبة".

 

ووجد في لائحة الاتهام الخاصة به، التي قبلتها المحكمة الجنائية الثقيلة، مواد تستخدم في صنع متفجرات وقطع من القماش جاهزة لزراعة قنابل حية في مقصورات سرية أثناء تفتيش غرفة المدعى عليه في المصنع الذي كان يعمل فيه، بالإضافة إلى خمسة حرائق متعمدة بالنيابة عن المنظمة.

 

ووفق ما تداولته الوكالات الإخبارية، تم فحص الهاتف المحمول لـ"م. أ"، الذي جاء إلى تركيا بشكل غير قانوني قبل 3 سنوات وأخذ وظيفة في إنيغول، حيث أحضره أحد معارفه.

وفي بيانه في لائحة الاتهام، قدم م. أ. معلومات عن الأسلحة والتدريب على القنابل التي تلقاها في معسكرات الجماعة الإرهابية، والتي شارك فيها في عام 2016.

وأكدت اللائحة أن م. أ. دخل في الهيكل الهرمي لداعش وتصرف وفقًا لأوامر وتعليمات زعماء العصابات، وبهذه الطريقة، تم تحديد السند العضوي المطلوب للعضوية بين المشتبه فيه وإدارة التنظيم.

 

وأشير في لائحة الاتهام إلى أن المتهم نشر صورًا لحرائقه المتعمدة نيابة عن داعش على حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي مع مجموعة من بقية أعضاء المنظمة.